أخبار

مدارس أجنبية تدرِّس اليهودية بالـخرطوم

أكدت وزارة التربية والتعليم العام أن واقع التعليم الأجنبي بالبلاد يحتاج إلى مراجعة ووقفة، وكشفت عن تحققها من وجود بعض المدارس الأجنبية في الخرطوم تدرس اليهودية وتمجد اليهود، وأن أخرى تغيب مثلث حلايب ووادي حلفا من خريطة السودان، ونبهت إلى أن 90% من طلاب المدارس الأجنبية سودانيون وأن عدد الطلاب الأجانب 750 طالباً. وكشف وكيل الوزارة “محمد أحمد حميدة” عن وجود خلل في تدريس المناهج بالمدارس الأجنبية، وشدد على ضرورة مراجعة ومناهج ولوائح التعليم الأجنبي، مشيراً إلى أن بعض المدارس الأجنبية تقدم صور مختلفة للإسلام وتشكل صوراً للذات الإلهية.
وطالب الوكيل بعدم ترك المدارس تفعل ما تشاء لافتاً لوجود مدارس أجنبية بها طلاب سودانيون مما يسبب مشاكل كثيرة، وقال: إن المدارس الأجنبية لها مطلق الحرية في تدريس ما تشاء من مناهج باستثناء المدارس التي تختلط مع سودانيين ومسلمين، وشدّد “حميدة” على ضرورة التفتيش والمتابعة لعمل تلك المدارس، مؤكداً بدء بعضها في ترجمة المنهج السوداني باللغة الإنجليزية بالتعاون مع المركز القومي للمناهج، معلناً التزام الوزارة بتنفيذ توصيات الورشة فيما يلي الوزارة، ورفعها للمجلس الوطني لإجازتها.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق