أخبار

البرلمان يعلن عن قيادته تحركات لتطبيع العلاقات مع أمريكا

أرجع تأثر العلاقة إلى إحداث 11 سبتمبر
الخرطوم ـ إيمان عبد الباقي
أعلن رئيس الهيئة التشريعية د. “الفاتح عز الدين” عن تحركات إيجابية سيقودها البرلمان في مركز القرار الأمريكي لتطبيع العلاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية خلال الفترة المقبلة، وعبر عن تفاؤله بالعبور بالعلاقات إلى محطة التفاعل الإيجابي .
 وكشف د. “الفاتح” خلال حوار أجرته معه وكالة (الأناضول للأنباء) على هامش زيارته لأديس أبابا أمس الأول عن تحركات للبرلمان بمساعدة شخصيات أمريكية فاعلة مع مراكز القرار ومنظمات مجتمع مدني لإدارة حوار جاد يدفع بالعلاقات بين البلدين إلى الأمام. وأقر “عز الدين” بتأثر العلاقات بأحداث الحادي عشر من سبتمبر 2001م، وقال: (كدنا أن نتفق سابقاً على رؤية مشتركة لولا الأحداث)، مؤكداً أن السودان أجرى حوارات واسعة مع أمريكا قبل أحداث 11 سبتمبر تناول خلالها الملفات كافة وثبت عدم وجود معلومات تدينه، وقال إن السودان دولة معتدلة وليس لديها أي توجه حضاري للعداء مع أمريكا عدا توتر العلاقات بسبب تلك الأحداث.
وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد تعرضت الثلاثاء  11 سبتمبر 2001م لمجموعة من الهجمات الجوية بأربع طائرات نقل مدني تجارية تم توجيهها لتصطدم بأهداف محددة نجحت في ذلك ثلاث منها، ما أوقع حسب ما أعلن حينها (2973) قتيلاً وآلاف الجرحى والمصابين بأمراض جراء استنشاق دخان الحرائق والأبخرة السامة.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق