أخبار

استبعاد حزبين من حكومة الولاية وانتخابات منصب الوالي في الخريف

كشفت مصادر مطلعة أن تشكيل حكومة ولاية القضارف الجديدة سيكون نهاية الأسبوع الحالي. وتوقعت تقليص حصة المؤتمر الوطني في مناصب المستشارين ومعتمدي الرئاسة مع الاحتفاظ بمناصب أحزاب الشراكة التي جاءت وفقاً لاتفاق الحكومة العريضة.
ورجّحت المصادر استبعاد أحزاب (الشرق الديمقراطي- الأسود الحرة)، مشيرة إلى أن مشاركة الحزبين تمت بواسطة الوالي السابق فقط دون اتفاق سياسي. وكان ممثل الأسود الحرة “أسامة محمد الحسن درزون” يشغل منصب وزير الثروة الحيوانية بينما كانت ممثلة حزب الشرق د. “آمال إبراهيم” تشغل منصب مستشار الوالي. وأكدت المصادر أن حزب مؤتمر البجا سيحسب منه أحد المناصب وسيصبح له منصب واحد، مشيرة إلى أن الشراكة تنص على منصب واحد، ولكن الوالي السابق أضاف له منصباً آخر، حيث كان يشغل ممثلوه منصب معتمد رئاسة ومستشار الوالي.
وفي السياق أصدر والي القضارف المكلف “الضو محمد الماحي” قراراً قضى بحل جميع أمانات حزب المؤتمر الوطني، عدا أمانتي المرأة والطلاب. وأوضح نائب رئيس الحزب الوطني بالولاية “على أحمداي الطاهر”، لـ(المجهر)، أمس السبت، حل الأمانات وانتهاء فترتها مع أداء الوالي المكلف للقسم، وتوقع إجراء الانتخابات في موعدها المحدد في 7 يوليو القادم.
وفي سياق آخر، كشف رئيس اللجنة العليا لانتخابات بالولاية “آدم سبيل” عن مشروع إدارته في تنقيح السجل الانتخابي. وقال “سبيل” لـ(المجهر)، أمس، إن عمليات التنقيح تستغرق شهراً كاملاً توطئة لنشرها. وأشار إلى اجتماع مرتقب، اليوم (الأحد)، بالخرطوم، مع المفوضية القومية للانتخابات لمناقشة الجدول الزمني لإجراء انتخابات منصب والي القضارف. وتوقع أن يتضارب موعد الانتخابات مع فصل الخريف، خاصة وأن 7 يوليو يصارف اليوم الأول من فصل الخريف، لكنه أكد عزمهم إجراء الانتخابات في موعدها.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق