أخبار

«محمد مرسي» رئيساً لمصر بعد (60) عاماً من حكم العسكر

أعلن رئيس لجنة الانتخابات الرئاسية المصرية المستشار «فاروق سلطان» فوز رئيس حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين «محمد مرسي» رئيساً لمصر في جولة الإعادة على منافسه الفريق «أحمد شفيق» الذي كان رئيساً لآخر حكومات الرئيس المخلوع حسني مبارك. وجاء الإعلان عن فوز «مرسي» رسمياً وسط حالة من الترقب والتوتر في البلاد برمتها؛ على خلفية التأخر في إعلان نتائج جولة الإعادة التي جرت يومي 16 و17 يونيو الجاري. ويتوقع أن يتسلم «مرسي» مقاليد رئاسة البلاد في نهاية الشهر الجاري متسلماً السلطة من المجلس العسكري التي ظل ماسكاً بسدة الحكم منذ تنحي الرئيس مبارك في 11 فبراير 2011 تحت ضغط الثورة التي اندلعت في 25 يناير من العام نفسه.
وبذلك يخلف «مرسي» الرئيس المخلوع حسني مبارك ليكون أول رئيس مدني للبلاد منذ الإطاحة بالنظام الملكي في ثورة 23 يوليو 1952، إذ تَعاقب منذ ذلك التاريخ على قيادة البلاد رؤساء منحدرون من المؤسسة العسكرية وهو محمد نجيب، وجمال عبد الناصر، وأنور السادات وحسني مبارك. وكان إجمالي عدد الناخبين المقيدين 50.958.794 ناخباً فيما كان عدد الناخبين الذين حضروا 26.420.763 ناخباً بنسبة حضور 51.85%. إجمالي الأصوات الصحيحة 25.577.511 صوتاً، وإجمالي الأصوات الباطلة 843.252 صوتاً. وفي السياق بعث النائب الأول لرئيس جمهورية السودان «علي عثمان محمد طه» بتهنئة إلى «مرسي» بمناسبة فوزه ونيله ثقة الشعب المصري. وأعرب عن أمله في أن تشهد علاقات البلدين في عهده مزيداً من التطور.

مقالات ذات صلة

إغلاق