أخبار

حماية المستهلك تطالب بإعفاء السكر واللبن والفراخ من الرسوم والضرائب

طالبت جمعية حماية المستهلك الحكومة بتخفيض ما وصفته بقسوة القرارات الاقتصادية، واقترحت رفع جميع الرسوم الحكومية والضرائب والجمارك استثناءً، ولمدة (3) سنوات عن إنتاج واستيراد السكر والفراخ وزيوت الطعام واللبن البدرة والأدوية، على أن يشمل الإعفاء مدخلات الإنتاج لما ينتج محلياً من تلك السلع، بجانب إلغاء زيادة ضريبة القيمة المضافة من 15% إلى 17% .
وكشف رئيس الجمعية بالإنابة د. “موسى علي أحمد” في بيان أصدرته الجمعية عن ارتفاع سعر جوال السكر للمستهلك بالعاصمة والولايات إلى (275) جنيهاً بنسبة 76% بالتزامن مع ارتفاع أسعار البنزين والديزل والغاز، مشدداً على ضرورة إلغاء الزيادة على سعر جوال السكر البالغة (69) جنيهاً لحوالي (225) جنيهاً بعد أن كان (156) جنيهاً.
وأعلن د.”أحمد” تأييد الجمعية بشدة لفك احتكار توفير سلعة السكر، وطالب بتحرير استيراد زيوت الطعام والفراخ و اللبن البدرة، واشترط عدم التلويح بكرت الحماية للمنتجين المحليين؛ عند حدوث الوفرة، وقال: إن الرسوم والضرائب والجمارك تؤثر تأثيراً قوياً على أسعار السلع.
 وناشد رئيس الجمعية متخذي القرار من رئاسة الجمهورية ووزارة المالية واللجان الاقتصادية بالبرلمان بالاستجابة لمطالبهم رأفة بالمستهلكين السودانيين، وتفادياً للآثار السياسية والأمنية والاجتماعية السالبة التي قال إنها قد تهدد أمن واستقرار البلاد.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق