أخبار

«الكودة»: على المعارضة ألا تسير على قاعدة (عليّ وعلى أعدائي)

أكد حزب الوسط الإسلامي أهمية أن تصاحب المعالجات الاقتصادية التي انتهجتها الحكومة مؤخراً لإصلاح الوضع الاقتصادي إصلاحات سياسية متزامنة.
وقال “يوسف الكودة” رئيس حزب الوسط الإسلامي ــ بحسب المركز السوداني للخدمات الصحفية ــ إن المعالجات لها تأثير ايجابي بعملية الاقتصاد. وزاد قائلاً: لكن تبقى المسألة السياسية لابد من النظر إليها والعمل على معالجتها؛ حتى تعبر بالبلاد إلى بر الأمان في ظل الهجمة التي تتعرض لها البلاد من المجتمع الدولي؛ بمحاولة فرض عزلة عليه، بجانب العلاقة المأزومة بين الحكومة والمعارضة.
وأكد أهمية أن يُنظر للقضية بعين العقل والرشد حتى نتجاوز هذه الأزمة مطالباً المعارضة ألا تسير على قاعدة (عليّ وعلى أعدائي)، وأن تضع مصلحة الوطن نصب أعينها؛ وذلك بعدم الانجراف لدعاوى الجبهة الثورية ضد الحكومة؛ حتى يصبح الوضع في السودان نزاعاً مسلحاً؛ لأن حمل السلاح لا يجوز شرعاً ضد الوطن لتحقيق حقوق مواطنه، منوهاً إلى أن السلاح يرفع لحماية الأوطان والعرض.
وشدّد على رفض دعاوى قادة الجبهة الثورية لتغيير الحكومة برفع السلاح، بل يتم بالعمل السلمي السياسي وعبر الانتخابات.
وطالب الحكومة بعقد مؤتمر جامع للقوى السياسية كافة وللتوافق حول رؤية سياسية تجنب البلاد الأخطاء بإجراء انتخابات مبكرة لسحب البساط من أقدام المتربصين بأمن واستقرار الوطن.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق