أخبار

(الوطني) يقبل استقالة "الزبير"، "كمال عبيد" و"هباني" من رئاسة لجان البرلمان

قبل المؤتمر الوطني استقالة رؤساء (3) لجان بعد تمسكهم بها في اجتماع كتلة الحزب البرلمانية، مساء أمس (الاثنين)، والثلاثة هم: “الزبير أحمد الحسن” رئيس اللجنة الاقتصادية، “كمال عبيد” الذي يرأس لجنة الأمن والدفاع و”سامية هباني” رئيسة لجنة الصحة. وتودع الكتلة استقالات رؤساء اللجان البرلمان اليوم الثلاثاء.
وأقر الاجتماع إلغاء منصب نواب رؤساء اللجان واعتمد تقليص اللجان إلى 10 بدلاً عن 13 لجنة. ودمجت لجنة الأمن مع اللجنة الخارجية، وأُختير لها “محمد الحسن الأمين” رئيساً، كما دمجت لجنة حقوق الإنسان مع لجنة التشريع والعدل برئاسة “الفاضل حاج سليمان”. وتم نقل “عفاف تاور” من رئاسة لجنة حقوق الإنسان إلى لجنة الثقافة والإعلام، التي كان يرأسها “الزهاوي إبراهيم مالك” رئيس حزب الأمة الإصلاح والتنمية، وقالت مصادر (المجهر) إن “الزهاوي” وُعد بإشراكه في حكومة الهيكلة.
وقالت مصادر (المجهر) إن اجتماع كتلة الوطني دمج الشؤون الإنسانية التي كانت ضمن لجنة حقوق الإنسان مع لجنة الشؤون الاجتماعية ولجنة الصحة. وأوكل رئاستها لـ”أميرة السر”، وغادر “عمر علي” رئاسة لجنة الزراعة إلى رئاسة اللجنة الاقتصادية، وأن “محمد محمود عيسى” انتقل من رئاسة لجنة الشؤون الاجتماعية إلى رئاسة لجنة الزراعة، فيما بقي د.”الفاتح عز الدين” و”عمر آدم رحمة” و”أوشيك محمد أحمد” في رئاسة لجان العمل والطاقة والنقل.
وقالت (المصادر) إن “غازي صلاح الدين” أصرّ على الاستقالة رغم أن نواب الوطني ناصحوه بأن استمراره في المنصب يمليه عليه التنظيم.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق