الحوادث

شاب يثأر لشقيقه الذي تم إعدامه بقتل شقيق القتيل

أقدم شاب على قتل آخر طعناً بالسكين بحي مراخة بدنقلا انتقاماً لشقيقه الذي قضت عليه المحكمة بالإعدام لارتكابه جريمة قتل في حق شقيق القتيل.
وكان شجار قد دار سابقاً بين عدد من الشباب بالحي سدّد فيه أخو المتهم – المدان الذي نُفذ فيه حكم الإعدام – طعنتين للقتيل الأول، وحاول سكان الحي التدخل لتسوية القضية، ولكن ذوي القتيل طالبوا بالقصاص الذي نُفذ بالفعل.. ومضى عامان كاملان على الخلاف بين الأسرتين، ولكن عاد الخلاف بين (المتهم) – شقيق المحكوم بالاعدام – والمجني عليه (شقيق القتيل الأول)، إذ طلب المتهم من القتيل (في مناسبة زواج) الخروج معه بعيداً عن الناس ليتعاركا، واختارا مكاناً بالقرب من النيل، وفاجأ المتهم القتيل وسدّد له طعنتين قاتلتين وأرده قتيلاً. وحُولت الجثة للمشرحة، وجاء قرار الطبيب الشرعي بأن سبب الوفاة الطعن بآلة حادة. وباشرت الشرطة تحرياتها حول ملابسات الحادثة، ودونت بلاغاً تحت المادة (130) من القانون الجنائي، وأُلقي القبض على المتهم وحرّز المكان وأداة الجريمة، وما زال التحري جارياً معه لحين إحالة ملفه إلى المحكمة للفصل فيه.

مقالات ذات صلة

إغلاق