أخبار

«دوسة» يباشر النظر في قضايا الثراء الحرام

ابتدر وزير العدل مولانا “محمد بشارة دوسة” عمله، أمس الثلاثاء، من مكتبه الجديد بمقر إدارة مكافحة الثراء الحرام والمشبوه بالعمارات؛ تنفيذاً لما قطعه بمتابعة ملفات قضايا الفساد ومكافحة الثراء الحرام، وبدأ الوزير عمله باجتماع بالمستشارين والموظفين العاملين بالإدارة. وتم وضع الخطوط العريضة لدراسة القضايا، كما تطرق الاجتماع لعمل لجنة فحص إقرارات الذمة، وتحديد موعد انعقادها. وكشف رئيس إدارة الثراء الحرام والمشبوه بوزارة العدل “أحمد عبد العاطي” عن توجيهات وزير العدل بتخصيص مكتب بالإدارة لتلقي شكاوى المواطنين، المتعلقة بقضايا الثراء الحرام، والاعتداء على المال العام. وأضاف أن الوزير أمر بإحالة كل القضايا المتعلقة بالثراء الحرام، والاعتداء على المال العام، إلى إدارة الثراء الحرام، وجعلها الجهة التي تتحرك منها كل أجهزة الوزارة التي تنظر في مثل هذه القضايا.
وقال “عبد العاطي” إن الوزير بدأ فعلياً عمله بالإدارة اعتباراً من أمس (الثلاثاء)، مشيراً إلى أنه كان قد طالب بتجهيز مكتب له بالإدارة منذ فترة طويلة، قبل أن يكشف عن ذلك أمام البرلمان أمس الأول. وأوضح لـ (المجهر) أن الوزير يريد تفعيل إدارة مكافحة الثراء الحرام والمشبوه؛ لأن قانون الثراء الحرام قانون فضفاض وكبير، ولا يترك شاردة ولا واردة إلا وتطرّق لها، وليس بسيطاً مثل قانون المال العام.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق