أخبار

أزمة دوائية حادّة بالبلاد وتوقف (50 ٪) من الشركات عن البيع

كشفت مصادر لـ(المجهر) عن أزمة دوائية حادة بالبلاد وانعدام أدوية الضغط من الصيدليات وأمصال لدغات العقارب والسعر ومصل الكبد الوبائي وبعض الأدوية المسيلة للدم ولبن الأطفال، مشيرة لخلو أرفف الصيدليات من الدواء. وأكدت المصادر توقف 50% من شركات الأدوية عن البيع، وخروج عدد من الصيدليات من السوق.
ووصفت المصادر وضع الدواء بـ(الكارثي)، لافتة إلى وجود فوضى في الأسعار، قالت إنها ارتفعت بنسبة 130% خلال عام واحد من 2010 إلى 2012م، وتوقعت حدوث فجوة وأزمة في الدواء خلال الفترة القادمة.
وطالبت بإعادة تسعيرة الدواء المعطلة أو توفير الدواء بسعر الدولار الرسمي. وأرجعت أسباب ربكة الدواء إلى دخول بعض المنظمات الخيرية سوق الدواء؛ مما أحدث انفلاتاً في السوق، مشيرة إلى قيام بعض المواطنين بشراء كميات من الأدوية التي يحتاجونها وتخزينها لتلافي المعاناة في البحث عن الأدوية. وأكدت أن بنك السودان وفّر (15) مليون يورو فقط من جملة (300) مليون دولار حتى نهاية العام.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق