أخبار

المئات يغلقون شارع العرضة احتجاجاً على هدم مدرسة أساس

اعتصم المئات من المعلمين والطلاب وأولياء الأمور، وأغلقوا شارع العرضة بأم درمان؛ احتجاجاً على تحويل مدرسة عثمان بن عفان المزدوجة بنين للأساس بالعرضة لموقع آخر، بعد أن تم هدمها بقرار من وزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم بغرض الصيانة، وأجمع المعلمون والطلاب الذين تجمهروا، منذ السابعة صباحاً وحتى الواحدة ظهراً، على رفض تحويل المدرسة، وأكد شهود عيان، لـ(المجهر)، أن السلطات تدخلت لفض الاعتصام، وقالوا إن وزير التربية ومعتمد أم درمان عقدوا اجتماعاً مع لجنة المعلمين، وقال عدد من المعلمين، لـ(المجهر)، إن الاجتماع لم يعالج المشكلة، وأكدوا تمسك وزير التربية بتحويل المدرسة إلى مدرسة الكتيابي بنين مؤقتاً والتي تقع جوار استاد المريخ التي قالوا إنها لن تستوعب الأعداد الكبيرة للطلاب الذين يصل عددهم إلى 460 طالباً، وتضم (10) فصول، في حين أن مدرسة عثمان بن عفان بها (16) فصلاً، وأشاروا إلى أن الوزير وجه بعمل معالجات بناء فصول زنك لاستقبال الطلاب مؤقتاً، وأكد المعلمون تمسكهم بموقفهم برفض التحويل إلى مدرسة الكتيابي، التي قالوا إن مساحتها ضيقة ولن تستوعب حتى طابور (الصباح)، وتوقعوا حدوث تكدس للطلاب بالفصول لحوالي (70) طالباً بالفصل الواحد، وشككوا في أسباب هدم مدرسة عثمان بن عفان، وأرجعوا السبب للاستثمار، وأشار معلمون لمقترح سابق بنقل الطلاب لمدرسة الزهراء بنات بالعباسية غرب، إلا أن المواطنين بالحي قاموا بطرد الطلاب والمعتمد رافضين إخلاء المدرسة.

مقالات ذات صلة

إغلاق