أخبار

«كرتي» للقائم بالأعمال الأمريكي: غير راضين من طريقة تعاملكم

نقل وزير الخارجية “علي أحمد كرتي” للقائم بالأعمال الأمريكي السفير “جوزيف ستافورد” عدم رضا السودان عن الطريقة التي ظلت تتعامل بها الإدارات الأمريكية المتعاقبة مع السودان، مشيراً إلى أن واشنطن تكون مخطئة إن ظنت أنه عن طريق الضغط يمكن الحصول على مكاسب من السودان، وستكتشف أنها لم تتعرف بعد على طبيعة السودان وشعبه. وبحث “كرتي”، بمكتبه، أمس، مع القائم بأعمال سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالخرطوم؛ مسار العلاقات الثنائية بين البلدين. وعرض له “كرتي” جملة ملاحظات الحكومة السودانية على الكيفية التي ظلت واشنطن تدير بها علاقاتها مع الخرطوم خلال الفترة الماضية، كما دعاه إلى التعرف على المجتمع السوداني في حياته العادية، وعبر كل مكوناته السياسية ومنظماته المدنية، فضلاً على الجهات الرسمية، مشيراً إلى أن التعرف على السودان عبر تلك الطرق أدعى وأنفع له لتكوين صورة حقيقية عن السودان وشعبه وواقعه خلافا للصورة النمطية التي ظلت ترسمها عنه أجهزة الإعلام الغربية عامة والأمريكية خاصة.
من جانبه، شكر القائم بالأعمال الأمريكي الوزير على الصراحة والوضوح الذي فصل به قضايا علاقات البلدين، مؤكداً أن بلاده تولي اهتماماً كبيراً لعلاقاتها مع السودان، لافتاً إلى أن حجم السفارة الأمريكية في الخرطوم يعد مؤشراً على رغبة واشنطن في تطوير علاقاتها مع الخرطوم. وقال السفير “جوزيف” انه يرغب في أن يكون هناك بحث مشترك من البلدين حول القضايا والعقبات التي تواجه تطبيع العلاقات بينهما و كيفية التعامل معها، مشيرا إلى أن واشنطن مهتمة حالياً أكثر بمساعدة السلطة الإقليمية لدارفور بغرض إنفاذ وثيقة الدوحة للسلام، بجانب اهتمامها بالأوضاع الإنسانية في جنوب كردفان والنيل الأزرق.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق