أخبار

سفير السودان بلندن: أعضاء البعثة الأولمبية لم يطلبوا حق اللجوء

أكد سفير السودان بلندن، عبد الله الأزرق، أن السودانيين الثلاثة الذين طلبوا حق اللجوء لم يكونوا ضمن البعثة السودانية المشاركة في أولمبياد لندن، وأشار إلى شاب رابع قاوم ضغوطاً من طالبي اللجوء الثلاثة ووصل الخرطوم بسلام.
وقال الأزرق، في اتصال هاتفي مع وكالة السودان للأنباء من لندن، إن أعضاء البعثة الأولمبية: العداءين إسماعيل أحمد إسماعيل وأبوبكر كاكي، والمشارِكات في السباحة كانوا حضوراً يوم السبت في الإفطار الذي نظمته السفارة السودانية بلندن بحضور وزير الشباب والرياضة، الفاتح تاج السر، ورئيس اللجنة الأولمبية، هاشم هارون، ومدير إدارة الرياضة، نجم الدين المرضي، بجانب رئيس الاتحاد السوداني لألعاب القوى، بدوي الخير، وبقية الأعضاء المشاركين في الأولمبياد.
وأوضح السفير أن الذين طلبوا حق اللجوء كانوا في معسكر في لندن لمدة أسبوع نسبة لمشاركتهم في مسابقة برشلونة، مشيداً بوطنية الشاب عبد المنعم يحيى آدم عبد الله الذي قاوم ضغوط الشباب الثلاثة وكان مُصرَّاً على العودة إلى الوطن ووصل الخرطوم آمناً.وأضاف سفير السودان بلندن، عبد الله الأزرق، أن طلب اللجوء تنتفي فيه صفة الاضطهاد والإهانة؛ لأن الشباب الثلاثة دخلوا بريطانيا بتأشيرة دخول من السفارة البريطانية بالخرطوم. وأشار الأزرق إلى أن طلب اللجوء غير مستوفٍ الشروط حسب قوانين الهجرة البريطانية؛ لأنه تم تقديمه قبل افتتاح الأولمبياد. وأشار إلى أن طلب اللجوء تنتفي فيه صفة الاضطهاد والإهانة؛ لأنهم دخلوا بريطانيا بتأشيرة دخول من السفارة البريطانية بالخرطوم. وكشف أن الشباب الثلاثة أدركوا الخطأ الذي وقعوا فيه وأرسلوا وسطاءً سودانيين لطلب وثائق سفر اضطرارية للعودة إلى السودان. وأوضح الأزرق أن السفارة السودانية استقبلتهم في المطار وأوصلتهم لمكان المعسكر، وكان من المفترض سفرهم إلى برشلونة يوم السابع والعشرين من الشهر الحالي، ولم يكن هناك سبب مقنع يمنعهم من السفر إلى برشلونة .

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق