أخبار

مليون و(600) ألف مواطن دون تأمين صحي بشمال دارفور

كشفت الإدارة التنفيذية للصندوق القومي للتأمين الصحي بشمال دارفور عن وجود أكثر من مليون وستمائة ألف مواطن خارج مظلة التأمين الصحي بالولاية، وأكدت الإدارة أن جهوداً حثيثة تُبذل لتوسيع مظلة التأمين الصحي لتشمل كل المواطنين والفقراء، وأعلن الدكتور محمد عبد الله بريمة، المدير التنفيذي للصندوق بالولاية، في تصريح لـ (المجهر) أمس الأحد، أعلن عزم إدارته على تنفيذ مشروع الدعم الاجتماعي لإدخال (١٠) آلاف و(٥٠٠) أسرة تحت مظلة التأمين الصحي بما يعادل (٧٠) ألف مواطن بالولاية وذلك خلال الأسبوع القادم، مشيراً إلى أن ذلك الأمر يجيئ في إطار الجهود المبذولة من الدولة لتخفيف المعاناة عن المواطنين، وأوضح بريمة أن إدارته تعكف هذه الأيام على إدخال البيانات والمعلومات في الحاسوب توطئة لتوزيع البطاقات للمستفيدين، منوهاً إلى تكوين آلية للإشراف على إدخال وتوزيع البطاقات للفقراء خاصة النازحين بمعسكرات الولاية المختلفة، وقال إن والي الولاية، عثمان كبر، سيصدر قراراً بتكوين الآلية خلال الساعات القادمة، وأعلن في هذا الصدد عن افتتاح (٣) نوافذ جديدة بمدينة الفاشر، و(٧) بالمحليات المختلفة لتنفيذ البرنامج، مؤكداً اهتمامه بتنفيذ السياسات التي تبنتها الدولة خاصة في ما يتعلق بالدعم الاجتماعي لمقابلة تحديات المرحلة المقبلة.

مقالات ذات صلة

إغلاق