رياضة

محبو البرنس يناطحون البرير في شوارع الخرطوم

أمام أكثر من (20) شخصاً كانوا حضوراً لمران فريق الهلال بجانب لاعبيه وجهازه الفني دخل البرنس (هيثم مصطفى) في ملاسنات حادة مع مدير العلاقات العامة بالنادي العقيد شرطة (حسن محمد صالح) وما إن انقضى شهر رمضان حتى أصدر رئيس نادي الهلال الأمين البرير قراراً بتجميد نشاط (البرنس) وتكوين لجنة تحقيق واستدعاء اللاعب للمثول أمام هذه اللجنة بعد عودته مع المنتخب من تونس يوم الاثنين المقبل.
وما إن سرى خبر هذه القرارات حتى خرج الأهلة من قماقمهم غاضبين ومنددين.. البرير طالب هيثم بالاعتذار العلني لمدير العلاقات العامة العقيد حسن، إلا أن الجماهير الهلالية سرعان ما خرجت في مسيرات انطلقت أمس تطالب برحيل البرير ومجلسه، وهو من جانبه اعتبر (هيثم) لاعباً عادياً وهدد في حال عدم مثوله أمام لجنة التحقيق بتأييد قرار إيقافه.
لم تصمت الجماهير الهلالية
وفي شوارع الخرطوم لم يمر الموضوع مرور الكرام فسرعان ما خرج (عتاة) المشجعين بزيهم الأزرق والأبيض وانطلقت أصوات (فوفوزيلاتهم) إلى عنان السماء، فيما سيرت بعض الجماهير مسيرات احتجاجية.
المشجع الهلالي (حاتم أحمد كمال) الشهير بـ(حاتم فييرا) جاب شوارع الخرطوم شرق (شارع شارع) حاملاً صافرته ذات الصوت العالي وأخذ يطلقها احتجاجاً على قرارات البرير، ولم يكتفِ (فييرا) بإطلاق صافرته ذات الصوت العالي بل دعمها بصورة البرنس وكان بين الفينة والأخرى يقف ليرفع لافتة مكتوب فيها (ارحل يا برير).
لحقت بـ(فييرا) وسألته عن الهدف من جولته السريعة ذات الصوت العالي فقال:(أقول لرئيس الهلال إن هيثم خط أحمر، ونحن كجماهير لن نرضى بشطب من ضحى بـ17 عاماً من أجل الهلال، ثم أردف بالقول: (سيظل سيدا في قلوبنا إلى الأبد ثم أردف بحبك يا هلال) قلت له وماذا أنت فاعل الآن ابتسم ثم قال: (أنا في جولة في شوارع الخرطوم لتلبية نداء (هيثم مصطفى) فهو مستهدف من إدارة نادي الهلال وبخاصة الأمين البرير ومجلسه)، وأضاف: (هذه وقفة مع البرنس نقف فيها بأنفسنا وأموالنا وأولادنا ونرفض محاولات شطب (هيثم) وهو الذي ضحى وتاريخه يشهد بذلك، فالبرنس حينما توفي والده ترك مراسم العزاء حينما كان الهلال لديه مباراة أفريقية كما أسهم بماله في تجديد عقد (مهند الطاهر) وعلاء الدين يوسف).

مقالات ذات صلة

إغلاق