أخبار

الجيش يتصدى لاعتداء جديد لمتمردي الحركة على الموريب بجنوب كردفان

قالت القوات المسلحة أنها تصدت لمتمردي الحركة الشعبية في منطقة الموريب الواقعة على بعد 29 كيلومتراً غرب مدينة العباسية بولاية جنوب كردفان وكبدتهم خسائر فادحة في الأرواح.
وقال الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة العقيد “الصوارمي خالد سعد” لوكالة السودان للأنباء إن المتمردين الحركة قاموا حتى صباح الجمعة 24/ أغسطس الجاري بترويع المواطنين الآمنين، وقطع الطريق بين مدينتي العباسية وأبو جبيهة والاعتداء على حرمات وممتلكات المواطنين الأبرياء، ثم قاموا باحتلال قرية الموريب الواقعة على بعد 29 كيلومتراً غرب مدينة العباسية، ورفعوا فيها علم الحركة الشعبية كما قاموا بتعيين معتمد لها من الحركة الشعبية. واحتلوا موقع الشرطة، وقاموا بترحيل معداته إلى موقعهم بمنطقة أبو الحسن، كما قاموا بنهب السوق وتدنيس المسجد.
وأضاف “الصوارمي” أنه بناءً على ذلك تحركت القوات المسلحة نحو منطقة الموريب واشتبكت مع المتمردين وطردتهم خارج المنطقة، وقامت بعملية تمشيط واسعة من محور أبو كرشولا لمناطق أم بركة والعِنِينَات والفرشة، حيث تمكنت من إزالة كل مقاومات المتمردين بها وكبدتهم أحد عشر قتيلاً, قام المتمردون بعدها وكرد فعل انتقامي بمهاجمة القوات المسلحة مرتين في منطقة الموريب بغرض استعادتها، غير أن القوات المسلحة تصدت لهم، وأرجعتهم على أعقابهم مكبدة إياهم سبعة عشر قتيلاً فيما احتسبت القوات المسلحة شهيداً واحداً وتسعة جرحى.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق