أخبار

المسيرية يهددون بطرد إدارية شكلتها الحركة الشعبية في غياب الحكومة

هدد المسيرية بإيقاف التفاوض مع دينكا نقوك وطرد الوجود الحالي لإدارية أبيي حال تمادي دولة الجنوب في محاولة فرض الأمر الواقع والالتفاف على اتفاق أديس أبابا الموقع العام الماضي.
وقال الأمير مختار بابو نمر، أمير عموم المسيرية، في تصريحات خاصة (المجهر)، قال إن الحركة الشعبية بقيادة إدوارد لينو عينت ذات العناصر التي تسببت في الأحداث الدامية في أبيي في مواقع جديدة في إدارية أبيي في خرق صريح لاتفاق أديس أبابا واتفاق المسيرية ودينكا نقوك الأسبوع الماضي على الحوار الشامل حتى الوصول لتفاهمات في كل القضايا.
وانتقد الأمير مختار بابو موقف حكومة السودان وقال إنها (باتت تتفرج فقط على ما يحدث في أبيي) وتابع بلهجة صارمة: (قررنا وقف الحوار مع دينكا نقوك حتى تتراجع الحركة الشعبية عن قرارات التعيين المخالفة للاتفاق، وفي حال عدم تراجعها سنضطر لطرد هؤلاء بالقوة ونحن لا نأبه لوجود قوات أثيوبية أو غيرها).

مقالات ذات صلة

إغلاق