أخيره

عيون وآذان

{الدكتورة “فردوس” وزيرة الدولة بالصحة التي تقيم الآن في المملكة العربية السعودية ولم تؤدِ القسم بعد، تقدمت أمس باستقالتها من المستشفى الذي تعمل فيه، ولكن المسؤولين في السعودية تعهدوا بإعادتها لموقعها في أي وقت شاءت.
{الفريق “محمد حمدان دقلو” قائد قوات الدعم السريع هاتف مستشار التحرير الزميل “يوسف عبد المنان” معزياً في مقتل ثمانية من أفراد عشيرته الحوازمة في هجوم شنته الحركة الشعبية على الرعاة بمحلية هبيلا أمس الأول.. وطلب من الزميل “عبد المنان” الذي غادر اليوم إلى هناك إبلاغ أسر الضحايا تعزية قائد الدعم السريع.
{بات “هاشم أبو بكر الجعلي” من أقوى المرشحين لتولي منصب وزير العدل خلفاً للوزير الذي تم إيقاف إكمال إجراءات تعيينه.. وصرف المؤتمر الوطني النظر عن فكرة تعيين شخص مستقل في المنصب بعد تجربة ترشيح “أبو بكر”.
{فتح تلفزيون جنوب السودان أبوابه لاستقطاب مذيعين وفنيين ومهندسين وصحافيين للعمل في “جوبا” برواتب مغرية.. وقد وصل الصحافي “محمد يوسف” الذي يعمل في تلفزيون جنوب السودان إلى الخرطوم في مهمة خاصة أبلغ عدداً من زملائه برغبة تلفزيون الجنوب في استيعاب كوادر سودانية.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق