الحوادث

الإعدام شنقاً لنظامي وتاجر عملة أدينا بقتل نظامي بالضعين

الخرطوم – منى
قضت محكمة جنايات الخرطوم شمال الابتدائية بالإعدام شنقاً حتى الموت قصاصاً على نظامي وتاجر عملة أدينا بقتل نظامي داخل منزله رمياً بالرصاص،  بولاية شرق دارفور، وأوقع الحكم رئيس المحكمة القاضي عابدين حمد ضاحي أمس (الأحد).
وعاقبت المحكمة النظامي وتاجر العملة بعد إدانتهما بالقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وجاءت الإدانة بعد ثبوت البينة المقدمة في مواجهة المدانين، وخيرت المحكمة  أولياء الدم بين القصاص والعفو لكنهم تمسكوا بالقصاص لوالدهم، وأمرت المحكمة بإرجاع هاتف معروضات للنظامي المدان.
وحسب الاتهام فإن شرطة الضعين كانت قد تلقت بلاغاً من رجل يفيد ﺑﺎﻟﻌﺜﻮﺭ ﻋﻠﻰ ﺟﺜﺔ جاره مقتولاً ﺩﺍﺧﻞ غرفة بالمنزل فهرعت الشرطة برفقة ﻓﺮﻳﻖ ﻣﻦ ﻣﺴﺮﺡ ﺍﻟﺤﺎﺩﺙ إلى ﻣﻜﺎﻥ ﺍﻟﺠﺮﻳﻤﺔ، وأجرت ﺗﺤﺮﻳﺎﺗﻬﺎ وتتبعت أثر أقدام لمتهمين حتى منزلهما. ودل الشهود على متهمين آخرين. ﻭأﻟﻘﺖ ﺍﻟﻘﺒﺾ عليهما وتم استجوابهما فأنكرا الجريمة، واتضح  أن سبب الجريمة هو أن القتيل يعمل في الدفاع الشعبي وكان قد حذّر النظامي والتاجر من تداول العملات المزيفة، التي يخدعون بها الناس لكنهما هدداه القتيل وأقدما على قتله.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق