أخبار

المالية: ضخ أموال في المصارف وإجراءات لخفض سعر الدولار

كشفت عن وصول ودائع مالية خلال أيام
البرلمان – يوسف بشير
توقع وزير الدولة بوزارة المالية “عبد الرحمن ضرار” وصول ودائع مالية جديدة خلال الأيام القادمة رفض الإفصاح عن أرقامها، وأرجع ارتفاع سعر الدولار مؤخراً، إلى المضاربات في السوق الموازي، مؤكداً ضخ بنك السودان المركزي أموالاً معقولة في المصارف واتخاذ إجراءات من شأنها أن تؤدي إلى انخفاض سعر الدولار.
ورفض “ضرار” في تصريحات صحفية بالبرلمان أمس (الأحد)، التعليق على اتهام رئيس اتحاد أصحاب العمل “سعود البرير” بأن الحكومة وراء ارتفاع سعر الدولار، وتهرب من إبداء رأيه حول المحكمة الأمريكية التي فرضت على البلاد (7.3) مليار دولار، لمساهمتها في أحداث تفجير سفارتي واشنطن بتنزانيا وكينيا، فيما تنكر الخرطوم أي صلة بالحادثين.
وقال “ضرار” إن عجز موازنة العام الجاري لا يزال في حدود العجز الآمن، بحوالي (1.8)، قاطعاً بعدم وجود إشارات مقلقة تدفعهم لاتخاذ سياسات جديدة بشأنها، وأقر بفشلهم في بعض قطاعات الموازنة دون تسميتها، فيما أفاد بنجاحهم في قطاعات الاستثمار والتعامل الجمركي وتدريب أساتذة الجامعات، ونوه إلى أن اجتماعه مع رئيس البرلمان انحصر في مناقشة التعاون بين بلاده وبلاروسيا، بما في ذلك مراجعة موقف تنفيذ المشروعات.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق