أخبار

وزير البنى التحتية يطالب مؤسسات الحكومة بدفع فواتير المياه

طالب وزير البنى التحتية بولاية الخرطوم الفريق “حسن فقيري” المؤسسات الحكومية كافة بسداد متأخراتها ومديونياتها لهيئة مياه ولاية الخرطوم. وأكد “فقيري”، في مؤتمر صحفي، عقده أمس بمحطة مياه الصالحة بأم درمان، في حضور “جودة الله عثمان” مدير عام هيئة مياه ولاية الخرطوم والفريق “أحمد التهامي” معتمد أم درمان، أكد أن وزارته لن تقطع  الإمداد المائي عن أي مواطن بسبب عجزه عن سداد فاتورة المياه الشهرية البالغة (15) جنيهاً للمنازل الشعبية، (45) جنيهاً للمنازل الفاخرة والشقق، وأضاف إن وزارته أصدرت أمراً لنوافذ تحصيل فواتير المياه مع الكهرباء بتقسيط متأخرات المياه إلى (20) شهراً. وأكد أن تجربة تحصيل فواتير المياه عبر نوافذ الكهرباء أمر تحت الدراسة والتقييم، مضيفاً أنه حقق إيرادات كبيرة بهيئة المياه مكنتها من انجاز شبكات جديدة وأعمال الصيانة. وذكر أن تحصيل عبر نوافذ الكهرباء مستمر مع تحصيل الشركات، وقال إن (50%) من ياردات المياه تذهب فواتير كهرباء تشغيل المحطات.
وقال إن شركة الكهرباء تخصم (5%) من قيمة الفاتورة فيما تتحصل الشركات على (15%). وأكد “فقيري” أن الولاية مكتفية تماماً من المياه، مشيراً إلى أن استهلاك الفرد الواحد من المياه في اليوم (100) لتر. وكشف “فقيري” عن خطة خمسية لتحديث شبكات المياه القديمة وإنشاء شبكات جديدة، وذكر أن حكومة الولاية خصصت 145 مليوناً في ميزانية هذا العام لتحديث شبكات المياه. وأقرّ الوزير بوجود مشكلة مياه في مناطق شمال بحري مثل الجيلي وما جاورها. وقال إن محطة مياه بحري ستضاعف من إنتاجها لتغطية المنطقة، كما ذكر إن محطة مياه بيت المال ستعمل خلال شهر بعد توقف دام فترة من الزمن.
من جهته، أكد “جودة الله عثمان” مدير عام هيئة مياه ولاية الخرطوم أن محطة المنارة تنتج (150) ألف متر مكعب من المياه من جملة طاقتها الإنتاجية البالغة 200 ألف متر مكعب.
فيما تنتج محطة بحري 180 ألف متر مكعب وإنها ستجري عليها عمليات توسعة لتنتج 300 متر مكعب. وتنتج محطة بيت المال 36 ألف متر مكعب. وذكر أن محطة الصالة انتهى العمل فيها وهي تحت التشغيل التجريبي وستغطي منطقة الريف الجنوبي بأم درمان. وذكر أن المحطة تنتج 15 ألف متر مكعب من المياه.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق