أخبار

مقابر اليهود بالسجانة .. (60) قبرا في مهب الاهمال!!

تتهدد مقابر اليهود بالمنطقة الصناعية القديمة بالخرطوم حالة من الإهمال وفي طريقها لأن تصبح مكباً لمخلفات السيارات وتحول سورها إلى محال لعمل ميكانيكية السيارات؛ الأمر الذي يشكل تعدياً على حرمتها ومساساً بمقدسات أصحاب الديانات الأخرى.
وتضم المقبرة اليهودية بالخرطوم حوالي (60) قبراً يهودياً، وعلي الرغم من إقامة سور حولها بُني من الطوب إلا أن حالتها اليوم تفتقر إلى الاهتمام، وباتت معرضة لتكون مكباً لنفايات الحديد والزجاج ومخلفات المنطقة الصناعية.
ويقول مدير منظمة حسن الخاتمة الاتحادية “عبد اللطيف سليمان همت” إن مقابر اليهود بالمنطقة الصناعية القديمة بالخرطوم موجودة منذ ما قبل إنشاء المنظمة، وفي إطار عملنا قمنا بعمل السور الحالي حيث كانت المقابر غير لائقة بحرمة الموتى، ونحن تعاملنا معها مثلها ومثل بقية المقابر سواءً أكانت لمسلمين أو لغير المسلمين، وهي مصنفة ضمن مقابر غير المسلمين، وساهم في تسويرها خيِّرون قبل (4) أعوام حيث وجدنا البعض يرمي فيها القاذورات.
وتقول بعض الروايات إن لليهود مقبرتين واحدة في الخرطوم وأخرى في أمدرمان وبينما عرفت مقبرة الخرطوم، لا يُعلم حتى الآن مكان مقبرة اليهود في أمدرمان أو ماذا حل بها .
وكان عدد  اليهود بلغ  في السودان منذ هجرتهم إليه نهايات القرن التاسع عشر حوالي (800) موزعين ما بين مدن الخرطوم وبحري وأمدرمان وودمدني وبورتسودان ومروي وفقاً لـ (الياهو سولومون ملكا) مؤلف كتاب “أطفال يعقوب في بقعة المهدي”.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق