أخبار

اشتباكات بين الشرطة وأهالي مايو بسبب إزالة مساكنهم

اشتبك عدد من مواطني حي الكرمتة جنوبي الخرطوم، مع قوة من الشرطة تتبع لجهاز إزالة المخالفات بولاية الخرطوم؛ بسبب شروع السلطات في إزالة (40) منزلاً، ما دفع الأهالي إلى رشق الشرطة بالحجارة وحاولوا تدمير آليات الإزالة وأوقفت الشرطة (4) أشخاص ودونت في مواجهتهم إجراءات قانونية.
وأفاد عدد من أهالي الحي الذين تحدثوا لـ(المجهر) أنهم سبق أن اشتروا هذه المنازل من جنوبيين وأن بعضهم اشترى هذه المساكن منذ العام 1997 لكنهم تفاجأوا بأشخاص يحملون شهادات بحث تثبت ملكيتهم لهذه الأراضي خلال العام 2011
وقال سكان الحي إن آليات ضخمة تتبعها ناقلات جند تتبع للشرطة باغتتهم أمس دون سابق إنذار ومحت (40) منزلاً وأحالتها إلى ركام ما دفع بالأهالي للدفاع عن الأرض، مشيرين إلى أن الشرطة أوقفت (4) من السكان وأن (80) منزلاً مهددة بالإزالة.
وبالمقابل قال مدير جهاز إزالة المخالفات بولاية الخرطوم، اللواء عابدين الطاهر، إن الأراضي في حي الكرمتة محل الخلاف حكومية تم التعدي عليها من قبل بعض الأشخاص واعتدوا على قوات الشرطة المنفذة للإزالة بالحجارة.
وذكر عابدين لـ(المجهر) إن المنازل التي أزيلت غير مأهولة بالسكان، وتابع: “لم تتم إزالة أي منزل تقطنه أسرة” ونفى وقوع إصابات وسط الأهالي وعناصر الشرطة، منوهاً إلى أن هؤلاء الأشخاص تم إنذارهم أكثر من مرة لكنهم رفضوا الانصياع لأوامر الحكومة.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق