أخبار

ثوار الجنوب: جوبا تمول قطاع الشمال والجبهة الثورية

رهن ثوار دولة الجنوب الذين يقاتلون الحركة الشعبية نجاح جولة المفاوضات التي تجرى بالعاصمة الإثيوبية بأديس أبابا بفك الارتباط عن قطاع الشمال وسحب الفرقتين التاسعة والعاشرة بولاية جنوب كردفان والنيل الأزرق، فيما أكدوا بروز خلافات حادة بين تيارات داخل الحركة الشعبية على خلفية تقاطع أجندة القطاع في المفاوضات.
وكشف العقيد “فوزي قبريال”، الناطق الرسمي باسم تنظيم الثوار – بحسب المركز السوداني للخدمات الصحفية – عن نوايا دولة الجنوب لإطالة أمد الحرب وخلق نيفاشا وتحقيق مكاسب سياسية عبر قرار مجلس الأمن (2046)، مشيراً إلى أن قطاع الشمال والجبهة الثورية يمثلان جزءاً مهماً للحركة ويتم تمويلهم من دولة الجنوب، بجانب تقاضي الفرقتين المشار إليهما مرتباتهما ودعمهما العسكري والسياسي من دولة الجنوب.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق