أخبار

نائب بالبرلمان: النواب ضعاف يكملون الشكل الجمالي للحكومة

اعترف النائب البرلماني، محمد صديق دروس، عن دائرة ولاية النيل الأبيض بعجز نواب البرلمان عن حلحلة مشاكل وقضايا مناطقهم، ووصف دورهم الرقابي أمام الجهاز التنفيذي بالضعيف، وقال إن النواب لا حول ولا قوة لهم، وتابع بالقول: “نحن جينا للبرلمان لتكملة الشكل الجمالي للحكومة”.
وشن دروس هجوماً عنيفاً على إدارة شركة مصنع سكر النيل الأبيض لمخالفتهم قرار رئيس الجمهورية باستيعاب أبناء الولاية المؤهلين في الوظائف القيادية بالمصنع، وقال في تصريحات صحفية إن أبناء الولاية غرباء وليسوا أصحاب قرار في منطقتهم وليست لهم كلمة على الرغم من أنهم مؤهلون أكثر ممن يجلسون على الكراسي الآن، وقال إن التعيين تم عبر “الشلليات” وما سمَّاه بالاستلطافات من مجموعات كانت بالخرطوم وانتقلت إلى الولاية، وكشف دروس عن عدم الإيفاء بكامل تعويضات المتأثرين الذين انتزعت أراضيهم لإنشاء المصانع بحجة وجود مشكلة فنية وعدم مقدرة الإدارة على تسجيل الأراضي للمتأثرين، وقال إن كل ما تم هو منح الأسر مبلغ ألف ونصف جنيه فقط، وبعدها يقال لهم: “ارحلوا من منازلكم” وزاد: “أما نحن فلا دور لنا ولا حول ولا قوة”.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق