أخيره

بابكر صديق : شجرة التبلدي أغلى لوحة بيعت بمعرض بالكويت

يُعد من مكتشفي النجوم والمواهب عبر العديد من البرامج التي قدمها بالتلفزيون القومي وتلفزيون الجزيرة وقناة النيل الأزرق، يعمل في صمت وهو من الشخصيات الهادئة والمتواضعة، لطيف في تعامله مع الآخرين حاولنا أن نتعرف عليه أكثر، مولده، نشأته، دراسته، هواياته كيف يتوصل لاكتشاف النجوم، فنان يفضل الاستماع إليه، ولوحاته والمعارض التي أقامها وأغلى لوحة أعدها ومن الذي اشتراها، ما الذي يشغله الآن، وآخر أعماله وآخر النجوم، فنقدمه عبر هذه المساحة، فسألناه في بداية حوارنا:
{ من أنت؟
– بابكر صديق من مواليد مدينة بحري عشت في مدينة ود مدني وتلقيت فيها دراستي الابتدائية ومن ثم عدت إلى بحري مرة أخرى ونلت دراستي الوسطى والثانوي، لم أكمل دراستي الجامعية بسبب وفاة الوالد.
{ وأين كانت محطتك الأولى؟
– ذهبت إلى القاهرة التحقت بمعهد ليوناردو دافنشي وحصلت على دبلوم في الرسم والتلوين.
{ وبعد العودة من القاهرة أين ذهبت؟
– التحقت بكلية الفنون الجميلة والتطبيقية وحصلت على درجة البكالريوس في تخصص الخط والزخرفة..
{ وكيف دخلت مجال التلفزيون؟
– بعد حصولي على درجة البكالوريوس تم انتدابي إلى وزارة الثقافة والإعلام بمدني القسم الثقافي وعندما أنشيء تلفزيون مدني عملت كمتعاون.
{ أول عمل قدمت بتلفزيون الجزيرة؟
– كان ضمن برنامج مجلة النيل الأزرق باسم نادي الفنون، كانت فترته خمس دقائق وتطور حتى أصبح نصف ساعة، وعندما تكونت رابطة الجزيرة للآداب والفنون فكرنا في إقامة برنامج يعكس نشاط الرابطة، وكان البرنامج بعنوان محراب الآداب كان يقدمه الراحل طه كرار وعبد الحليم سر الختم، فيما أسند إلي تقديم برنامج دنيا الفنون، وأخيراً رأت إدارة التلفزيون دمج البرنامج في محراب الآداب للتشابه. استمر البرنامج حتى العام 1982م ومن ثم توقف بسبب تشتت الزملاء..
{ وما هو البرنامج الآخر الذي قدمته بعد ذلك؟
– بعد الانتفاضة عدت إلى الخرطوم ففكرت في برنامج يكون امتداداً لمحراب الآداب فوافقت إدارة التلفزيون على برنامج أصوات وأنامل، وهو يُعنى بالشباب وإبداعاتهم المختلفة من غناء ومحاكاة وشعر.
{ تُعد من مكتشفي النجوم من هم؟
– لقد اكتشف برنامج في محراب الآداب والفنون الشاعر محمد طه القدال ووقتها كان طالباً بجامعة الخرطوم، والفنان سيف الجامعة، والأمين عبد الغفار، وعثمان الأطرش، وعصام محمد نور، وحيدر بورتسودان، وعلي السقيد، والشاعر محي الدين الفاتح.
{ ومن تم اكتشافهم عبر برنامج أصوات وأنامل؟
– اكتشف البرنامج عمر إحساس، ووليد زاكي، الدين، ونبوية الملاك، وصفوت الجيلي، والملحن ناصر عبد العزيز.
{ ونجوم الغد؟
– برنامج نجوم الغد جاء بديلاً لأصوات وأنامل في عيد رمضان، واكتشف عافية حسن، ومها عبد العزيز، ومحمد بدوي أبو صلاح، وغيرهم من الأسماء.
{ كيف استطعت اكتشاف هؤلاء النجوم؟
– من خلال النشاطات المدرسية والمنتديات.
{ وجديد النجوم الآن؟
– الآن لدينا مائة شاب وشابة سيتم الاستماع إليهم وسنقدم أفضلهم خلال الفترة القادمة، أما النجوم السابقون فقد تم اختيار ستة من بين اثنين وثلاثين صوتاً، وستقوم قناة النيل الأزرق بتبنيهم.
{ إذا أعدناك للوراء هل كانت لك هوايات؟
– من هواياتي الرسم وكتابة الشعر.
{ وبما أنك رسام كم لك من الأعمال، وما هي المعارض التي أقمتها؟
– لديَّ مجموعة من الرسومات تبلغ الألف لوحة، وأقمت معارض داخل السودان ومعارض بالقاهرة والكويت والإمارات وسلطنة عمان.
{ أغلى لوحة ومن اشتراها؟
– أغلى لوحة كانت في معرض أقمته بالكويت واشتراها رجل كويتي ودفع أربعة أضعاف السعر الموضوع واللوحة عبارة عن مجموعة من أشجار التبلدي بدون أغصان والشجرة كانت ترمز للإنسان وبداخلها كانت تشكل مجموعة من البشر.
{ أول مبلغ تقاضيته نظير لوحاتك؟
– عشرة جنيهات من طلعت فريد.
{ آخر لوحاتك؟
– عن الحرف العربي.
معرض في الذاكرة؟
– أقمته العام 1988م وحاولت من خلاله ترجمة أغاني وردي إلى لوحات.
{ أيام فرح عشتها؟
– عندما نشرت لي صباح الخير أول عمل.
{ ويوم حزنت فيه؟
– يوم رحيل عبد الناصر ويوم رحيل مصطفى سيد أحمد.
{ فنان مفضل؟
– وردي.
{ أجمل الصباحات التي عشتها؟
– كانت في الإسكندرية والموصل في مهرجان المربد.
{ مقتنيات تحرص على شرائها عند دخول السوق؟
– الشنط.
{ إذا دخلت المطبخ أكلة تجيد طهيها؟
– القطر قام.
{ مدن بذاكرتك داخلياً وخارجياً؟
– مدني وبورتسودان بالداخل، والبصرة خارجياً.
{ تكريم نلته؟
– كان من قبل الجالية السودانية ومنتدى المعرفة والنادي السوداني بأبو ظبي.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق