الحوادث

بدء محاكمة نظامي متهم بقتل مواطن طعناً بالسكين

بدأت محكمة جنايات الأزهري، برئاسة مولانا كامل رمضان، جلسة إجرائية، في محاكمة نظامي متهم بقتل مواطن، حيث تم تدوين أسماء المحامي عن المجني عليه وهو الأستاذ كمال محمد عبد الكريم، والأستاذ محمد نور ممثل الدفاع عن المتهم.
وحسب الاتهام فإن المتهم الذي يعمل نظامياً، قام بقتل المجني عليه طعناً بالسكين إثر مشاجرة دارت بينهما في وقت متأخر من الليل، وذلك عندما كان المجني عليه يتفقد ابنته التي تنام في جزء من المصنع الذي يعمل فيها خفيراً بالسوق المحلي، إذ سمع أصوات (الكلاب) وهي تنبح، فانتابه الخوف على ابنته وجاء لتفقدهما وسألها: ماذا حدث وما هذه الأصوات؟، فأجابته: كنت نائمة، ولم أستطع طرد الكلاب فتركها.. وذهب الخفير ووقع نظره على المتهم الذي يرقد بمنطقة تقع في منتصف الموقع الذي يحرسه، وعندما أطال النظر إليه سأله المتهم (لما تنظر إلي هكذا)، وتشاجرا فأخرج المتهم سكينه وطعن بها المجني عليه الذي سقط مضرجاً بالدماء.. وجاء أحد أقربائه وحاول إسعافه بالاتصال بشرطة النجدة والعمليات التي وصلت لمكان الحادث ووجدت المجني عليه في لحظاته الأخيرة وقبل وصوله المستشفى فارق الحياة، وساقت الشرطة المتهم للتحقيق معه بعد أن دونت في مواجهته بلاغاً تحت المادة (130) من القانون الجنائي.
وكان المتهم قد سجل اعترافاً قضائياً بارتكابه الجريمة، وبعد اكتمال الإجراءات القانونية كافة أحالت النيابة ملفه للمحكمة للفصل فيه حيث حُدد جلسة لسماع المتحري في منتصف الشهر الجاري.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق