الحوادث

تفاصيل جديدة في قضية المتهمين بابتزاز رجال أعمال بعد جرهم للأعمال الفاضحة

الخرطوم – الشفاء أبو القاسم
 حددت محكمة الخرطوم شرق الجنائية موعداً للنطق بالحكم في قضية المتهمين بابتزاز مواطنين لظروف تتعلق بأحد المتهمين في البلاغ، حددت جلسة الأسبوع المقبل للفصل في ملف القضية.
 وكانت المحكمة قد استجوبت المتهمين برئاسة القاضي “عبد المنعم عبد اللطيف”، حيث أنكر أربعة من ضمن ستة متهمين، بينهم ثلاث فتيات، قيامهم بابتزاز رجال أعمال ضبطوا في أوضاع مخلة بالآداب، والاستيلاء على أموال مقابل (سترهم). ونفى المتهمون قيامهم بأية عملية ابتزازية وانتحال صفة رجل الشرطة وأقروا أنه قد تمت محاكمتهم بالسجن في بلاغات تتعلق بابتزاز المواطنين، فيما أقر أحد المتهمين بقيامه بابتزاز الشاكي (رجل أعمال) عندما ضبطه حوالي العاشرة مساء داخل مكتبه يمارس الأفعال الفاضحة مع إحدى الفتيات وأن المتهم قام بتسليمه حوالي ألفي جنيه وذهب معه وأعطاه حوالي (5) آلاف جنيه مرة أخرى وكتب شيكاً، وأنه اتصل عليه في اليوم التالي ودعاه لتسلّم الشيك وعندما حضر تم القبض عليه واقر انه سبق أن تمت محاكمته في بلاغات تتعلق بالابتزاز، ونفى علاقته بالمتهمين الماثلين معه في المحكمة فيما أنكرت المتهمة الرابعة أقوالها في يوميات التحري بأنه قد تم نصب كمين للشاكي من خلالها في شارع (الستين) وقد صعدت معه العربة وذهب بها داخل مكتب في شارع (الستين)، وأثناء ذلك تم ضبطهما من قبل المتهمين الثلاثة في أوضاع مخلة وقاموا بابتزازه وأخذوا منه مبالغ طائلة وكتب لهم شيكاً، وقالت إنها لم تذهب أمام أي قاضٍ لتدوين بلاغ وإنها قد تم القبض عليها بالشارع بالقرب من منزلها، وإن البصمة على الاعتراف قامت بها داخل حراسة السجن.
وحسب تحريات القضية فقد وردت معلومات تبين أن هناك شبكة تقوم بابتزاز المواطنين وانتحال صفة رجل شرطة والاستيلاء على مبالغ منهم مقابل (سترهم)، وقد دون أحد الضحايا هذا البلاغ.. عقب ذلك تم نصب كمين للمتهمين وأوقفتهم الشرطة رهن التحري، وفور الفراغ من التحري أحيل ملف القضية للمحكمة.

مقالات ذات صلة

إغلاق