أخبار

قيادات بالمنطقتين: لا خيار أمام الشعبية غير التفاوض

طالبت بإشراك أبناء المنطقتين في المفاوضات المقبلة
الخرطوم – المجهر
دعت قيادات بارزة بولاية النيل الأزرق وجنوب كردفان إلى ضرورة إشراكها في جولات التفاوض القادمة باعتبارهم أبناء المنطقة وهم أدرى بجغرافيتها ومشاكلها وحلولها.
وقال نائب كتلة ولاية النيل الأزرق بالبرلمان كمندان “جودة محمد”- طبقاً للمركز السوداني للخدمات الصحفية- إن المفاوضات القادمة ستشهد حسماً لكل ملفات التفاوض، مشدداً على عدم التراجع إلى الخلف في المفاوضات المقبلة وإشراك جميع قيادات المنطقتين لحسم أي خلافات قد تطرأ.فيما أكد “حمد النيل حسب الرسول” الناطق الرسمي باسم حركة التغيير المنشقة عن الحركة الشعبية، أن الجولة القادمة ستكون مختلفة عن سابقاتها، ولا يوجد خيار أمام الحركة الشعبية قطاع الشمال غير التفاوض والتوصل إلى حلول مرضية، مبيناً أن الأمر يحتاج إلى جدية من الأطراف المتحاورة.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق