الديوان

ارتفاع كبير و(مخيف) في أسعار صابون الغسيل

وصل سعر الواحدة (13) جنيهاً

الخرطوم- نهلة مجذوب
طال ارتفاع الأسعار غير المبرر و(غير المسبوق) صابون الغسيل الذي صعد بطريقة (مخيفة) ووصل سعر القطعة الواحدة من النوع الجيد (13) جنيهاً، فيما وصل الأصغر حجماً وأقل جودة إلى (7) جنيهات، في وقت حار متابعون في تفسير حالة الغلاء الذي طال كل السلع الضرورية والمهمة.
وقال التاجر “محمد المبارك” إن سعر الصابون سجل ارتفاعاً كبيراً منذ الأسبوع الماضي، مبيناً أنه يقوم بشراء الصابون بسعر المصنع من عربات توزيع مناديبه، وقال إن السعر بالسوق والدكاكين الأخرى أغلى، لافتاً إلى أن أصحاب المصانع كل يوم أصبحوا يخبرونهم بارتفاع الأسعار وزيادات جديدة قادمة.
وشكا مواطنون لـ(المجهر) من هذا الارتفاع الذي وصفوه بأنه غير مبرر، وقالوا: (لا يعقل أن يقفز سعر الصابونة الكبيرة فجأة من 5 جنيهات إلى 13 جنيهاً)، وطالبوا بضرورة إحكام الرقابة على المصانع والسوق، وأوضحوا أن مراكز البيع المخفض ينعدم فيها الصابون بكل أنواعه.
وتشير متابعات (المجهر) إلى أن أسعار الصابون الأخرى حققت ارتفاعاً غير مسبوق بأنواعه المختلفة من سائل إلى بودرة، وصابون الاستحمام فاق الـ(200%)، علماً بأن معظم مصانعه تتبع للدولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق