رأيفوق رأي

إحراج مؤبد

لا زلت أعتقد أننا بحاجة لتغيير أسماء بعض المناطق بأسماء ذات معنى وذوق وكدا..
هناك أسماء مناطق سمعت عنها.. الاسم (يخليك تدخل في أضافرك).
والله جد..
حيث يجعلك تشعر بالحرج والاستغراب والاستفهام والتخلي..
وبما أنها كذلك.. فـ طبعاً أكيد ما متوقعين مني أذكر (أسماء) على سبيل المثال والإشارة.
وإني والله أشعر بالحالة النفسية السيئة التي تواجه أبناء هذه المناطق حين يمرون بمنعطف تعريفي يطلب منهم اسم المنطقة.. (الواحد يتعقد ويُصاب بالكثير من النفسيات المدمرة)..
وإنك إذا سألت (ما هذا؟!!) سوف يخبرونك أن هذه المنطقة أصلاً كان اسمها كذا.. مشتق من كذا.. بمعنى كذا وصارت كذا للتخفيف وسهولة النطق..
دايرة أسألكم سؤال واقف لي هنا دا: هسه دا تخفيف والاّ إعادة بلاء ودستة بلاوي؟!
تخفيف كهذا يستخدم للعقد النفسية والإحراج المؤبد..
تحس أن الاسم أطلقه مجنون فقد جل حيائه مع عقله.. أو أطلقته عجوز ذات خرف عميق.. أو ربما تركوا أمر الاسم لسكران مات الآن وجعلهم يعانون من سكرات اختياره الفظيع.. أصلاً دا ما مُسمى صادر من زول طبيعي.
والله جد..
أقول قولي هذا كتعليق شخصي على أسماء بعض المناطق دون ذكر أسماء درءاً للإحراج والمشاكل.
وإننا إذ نقول هذا نطالب بتشكيل (أسامي جديد) خاص بهذه المناطق.. ونحسب أنه أمر هين وبسيط وساهل.. ونشير هنا إلى أن عدد المناطق كلها ذات الأسماء الجيدة وذات الأسماء (الحرجة) لن يكون أكثر من عدد الوزراء ووزراء الدولة وما إلى ذلك..
وإن كان عن نفسي أنا شخصياً: سميتك عيوني
و……..
هُم جننوني
والله جد..

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق