أخبار

الخرطوم وقطر تتفقان على عقد لجنة تشاور سياسي مشتركة كل (6) أشهر

وزير الخارجية القطري يسلّم رسالة شفهية من "تميم" لـ"البشير"

الخرطوم – ميعاد مبارك

سلّم نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية القطري الشيخ “محمد بن عبد الرحمن آل ثاني”، أمس (الأحد)، ببيت الضيافة رسالة شفهية لرئيس الجمهورية المشير “عمر حسن أحمد البشير” من أمير دولة قطر الشيخ “تميم بن حمد آل ثاني”

وقال “عبد الرحمن” في تصريحات عقب لقائه رئيس الجمهورية: (نقلت للرئيس عمر البشير رسالة شفهية من الأمير تميم حول العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها)، مشيراً إلى أنه ناقش مع وزير الخارجية بروفيسور “إبراهيم غندور” خلال جلسة المباحثات التي جمعتهما، أمس (الأحد)، بمباني وزارة الخارجية المشاريع المشتركة بين البلدين وآلية توسيعها، فضلاً عن متابعة استحقاقات اتفاق الدوحة ومتابعة عملية السلام في دارفور.

وأبدى “عبد الرحمن” سعادته برغبة المزيد من المجموعات المتمردة في الانضمام لاتفاقية الدوحة، مشيراً إلى أن ذلك يأتي في سبيل استتباب الأمن في السودان.

وكشف الوزير القطري عن اتفاق البلدين على تحديد اجتماع للمتابعة في أقرب وقت ممكن وتشكيل لجنة للتشاور السياسي بين وزارتي الخارجية في البلدين لمتابعة المشاريع المشتركة.

من جانبه، شكر “غندور” الحكومة القطرية على الدعم والمساندة التي ظلت تقدمها للسودان ووصف اتفاقية الدوحة بأنها كانت السبيل لسلام دارفور.

وقال وزير الخارجية إنه ناقش مع نظيره القطري إكمال ملف الدوحة خاصة ما يلي إعمار دارفور، مشيراً إلى لقاء “عبد الرحمن آل ثاني” بمسؤول ملف دارفور “مجدي خلف الله”.

وأكد “غندور” تطلعه للمزيد من التقدم في العلاقات الثنائية، مشيراً إلى أن لجنة التشاور السياسي بين البلدين ستنعقد كل ستة أشهر لمناقشة العلاقات بين البلدين وكل ما يستجد في عملهما المشترك.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق