الديوان

هيئة علماء السودان ترفض مساواة المرأة بالرجل في الميراث

الخرطوم – المجهر
انتقد رئيس هيئة علماء السودان بروفيسور “محمد عثمان صالح” المطالبة بمساواة الرجل والمرأة في الميراث. وقال إن هذه المطالبة ناتجة عن سوء فهم النظام الاجتماعي في الإسلام الذي يقوم فيه الرجل بكفالة الأسرة المسلمة. ونوه رئيس هيئة علماء السودان إلى أن المسيرة التي نظمتها بعض المنظمات النسائية وسط العاصمة التونسية تونس، يوم (السبت)، تعدّ من الأخطاء التي تدل على ضعف التفقه في الدين. ونفى “صالح” صحة ما يشاع حول أن الرجل في كل الحالات يأخذ نصيباً في الميراث أكثر من المرأة، مشيراً إلى أكثر من عشر حالات أو مسائل في الإسلام تأخذ فيها المرأة زوجة كانت أو أختاً أو أماً نصيباً أكثر من الرجل أو مساوياً له في الميراث.
وقال -حسب وكالة السودان للأنباء- على سبيل المثال وليس الحصر: (الأخوة لأم في هذه الحالة تأخذ البنت مثل نصيب أخيها في الميراث)، مضيفاً: (إذا توفي الرجل وله بنتان وابن، البنتان تأخذان الثلثين من ميراث أبيهما والابن يأخذ الثلث الباقي)، مستشهداً بالعديد من الآيات التي تدعم ما ذهب إليه، داعياً المجتمع المسلم للتفقه في الدين وسبر أغواره تفادياً للوقوع في مثل هذه الأخطاء المعلومة بالضرورة في الدين.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق