أخبار

“الطيب مصطفى”: إعلام المؤتمر الوطني (منبطح)

الخرطوم – نجدة بشارة
كشف رئيس لجنة الإعلام بالمجلس الوطني “الطيب مصطفى” عن أن هنالك خللاً كبيراً في إدارة الإعلام القومي التلفزيون والإذاعة بالبلاد، بعدم صرف الدولة على الإعلام الرسمي، وشن هجوماً على إعلام المؤتمر الوطني ووصفه بـ(المنبطح) فيما يتعلق بقضايا الحزب وتناولها بشفافية أكبر. وقال لدى مخاطبته ورشة (التلفزيون وتحديات الواقع في ظل تسارع التكنولوجيا)، أمس (الثلاثاء)، بالمنبر الدوري للمركز القومي للإنتاج الإعلامي، إن جميع هيئات الإعلام القومي لا تملك قوانين أو سلطات تنفيذية خاصة بها، وإنها لا تعمل إلا بأمر تأسيس، ولات ستطع المصادقة على أمر إلا بأمر السلطات الحكومية، وأكد وجود تحديات كبيرة تواجه الإعلام بالبلاد. وانتقد “مصطفى” سياسة الدولة في مصادرة الصحف بعد الطبع، وقال إن ذلك يعدّ تجاوزاً للقوانين و(خرمجة) حسب تعبيره، وأوضح أن ذلك يضر الناشرين وأردف: (يجب أن تصادر الصحف قبل الطباعة). من جانبه، أشار الخبير الإعلامي “شرف الدين محمد الحسن” إلى أن أكثر من مليون جهاز (رسيفر) ستذهب كنفايات إلكترونية عقب التحولات والتطور الذي يشهده قطاع الإعلام المرئي والانتقال إلى تقنية (HD) للقنوات السودانية نتيجة للتحول الرقمي، واستعرض مقاطع لمراحل تطور الصورة بالسودان. وانتقد “مصطفى” تأخير تطبيق مخرجات الحوار فيما يتعلق بـ(الحريات) من قبل حكومة الوفاق.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق