ربع مقال

سرقوا الشجرة .. !!

خالد حسن لقمان

هل سمعتم بالشحرة التي تمت سرقتها من المتحف القومي؟.. حتى لا تذهبوا بعيداً بخيالكم فهذه الشجرة ليست لها أية علاقة بأي تنظيم سياسي.. هذه شجرة (صندل) تم استجلابها وزراعتها في المتحف القومي وبعد سنوات جاء أحدهم قبل أسابيع وانتزعها من جذورها ونجح في الفرار بها دون أن يتمكن أحد من القبض عليه وللأسف الشديد لم يتم العثور على آثار لهذا المجرم أو هؤلاء المجرمين الذين (سرقوا الشجرة).. ولا ادري هنا أن كان بإمكاننا تسجيل هذا الحدث الفريد باسم السودان في موسوعة جينيس في فصل (غرائب السرقات) أم لا.. ولكني اعتقد بأن ما حدث بهذا الشأن لم نسمع به مطلقاً إلا في سلسلة “شرلوك هولمز” و”ارسين لوبين” وبعض من أفلام هوليوود.. والمدهش بحق ليس هو فقط عدم إمكانية الحصول على صور للحادثة من كاميرات المراقبة التي يجب أن تكون في مكان شديد الأهمية مثل المتحف القومي، ولكن الذي يدهشني بحق هو المصير الذي ستنتهي إليه هذه الشجرة ..!! .. ما الذي سيفعله بها السارق أو السارقون؟.. هل سيزرعونها من جديد للاستفادة من إنتاجها وبيعه في السوق أم سيحاولون تهريبها إلى الخارج؟ وإن تم هذا هل سيتم عبر الحدود البرية أم البحرية أم سيتم تهريبها عبر مطار الخرطوم؟ الذي وإن تم الأمر عبره فسيدخل هذا المطار مرحلة جديدة بعد تجربته مع الذهب، وستسمى هذه المرحلة بمرحلة الصندل.. أكرمنا الله وإياكم وحفظ لنا ولكم عقولكم في هذا البلد.. بلد الغرائب والعجائب.

 

خالد لقمان

ربع مقال

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق