أخبار

(على الحاج ) يجمتع بقيادات المعارضة للتشاور

‏ الخرطوم – طلال إسماعيل
أعلن الأمين العام للمؤتمر الشعبي “علي الحاج”، عقب اجتماع مع قيادات المعارضة استمر لأكثر من (3 ) ساعات عن تشاور سياسي واسع بخصوص تحقيق السلام في السودان ووقف الحرب.واجتمع “علي الحاج” وبمعيته قيادات من الشعبي أبرزهم: “الأمين عبد الرازق وإبراهيم عبد الحفيظ ويوسف لبس ومحمد بدر الدين”. بقيادات المعارضة أبرزهم نائب رئيس حزب الأمة القومي اللواء “فضل الله برمة ناصر” و”إبراهيم الأمين” ومن حزب البعث السوداني “يحيى حسين” و”عصام حسبو” من الحزب الوطني الموحد و”محمد حمد” الأمين العام للوطني الاتحادي و”التجاني مصطفى” من حزب البعث.وقال “علي الحاج”: “الاجتماع بدعوة من المؤتمر الشعبي للقوى السياسية المعارضة لاطلاعهم بما تم حول السلام وايقاف الحرب في اجتماع الجبهة الثورية بمدينة بون الالمانية ومفاوضات الحكومة بأديس أبابا..وأضاف “علي الحاج”: “نحاول أول بأول نطلع الأحزاب على كل المستجدات في الساحة السياسية، سنتواصل ممن اعتذر من قيادات الأحزاب للتشاور حول السلام. وأشار “علي الحاج” أن الشيء الإيجابي تكوين المجلس الأعلى للسلام برئاسة “عمر البشير”هذه واحدة من مخرجات الحوار الوطني ووصفها بأنها خطوة إيجابية نحو السلام مادام أنه برئاسة “البشير”.وتطرق اجتماع “علي الحاج” مع قادة المعارضة للقضايا الأخرى المعيشية والوضع الاقتصادي وآثار الميزانية.وزاد: “تطرقنا للاحتجاجات في الساحة السياسية أي تعبير سياسي سلمي في أي شكل من أشكاله، نحن نؤيد التعبير السياسي والسلمي كمشاركين في الحكومة لابد كنوع من التنسيق كيفية التعامل مع المعارضين سواء الحاملين للسلاح أو عدمه. ‏ اجتماع بين “علي الحاج” وقيادات المعارضة حول التشاور الواسع لتحقيق السلام.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق