الحوادث

إعلان المتحري والشاكي في مقتل اثنين من مهندسي البترول بغرب كردفان

الخرطوم ـ المهدي عبد الباري
وجهت محكمة مكافحة الإرهاب بالخرطوم شمال، برئاسة القاضي “عابدين حمد ضاحي” أمس (الثلاثاء)، بإعلان المتحري والشاكي في مقتل مهندسين أثناء عودتهما من حقول البترول بغرب كردفان، بعد تعرضهما لهجوم ونهب مسلح من قبل المتهمين، وكانت المحكمة قد أمرت بعرض المتهم الأول على مستشفى “عبد العال الإدريسي” للأمراض النفسية والعقلية، للتأكد من صحته النفسية والعقلية، بعد أن أورد ممثل الدفاع إفادة طبية تبين أن المتهم لا يستطيع الدفاع عن نفسه، ويعاني من اضطرابات عقلية لم يتم تحديدها، كما أوصت بتقديمه إلى مستشفى الإدريسي للأمراض النفسية والعقلية، مؤكداً أنه حاول الانتحار داخل السجن.
وفي السياق أمرت المحكمة بتجديد حبس المتهم الثاني حتى نهاية نوفمبر القادم، ومن ثم السير في إجراءات المحاكمة، عقب الطلب الذي تقدم به ممثل الدفاع للمحكمة بعرض موكله مرة أخرى على الطبيب النفسي.
وتشير تفاصيل البلاغ إلى أن اثنين من المهندسين بمناطق البترول، تعرضا أثناء عودتهما من مقر عملهما على متن عربة، لهجوم ونهب مسلح من قبل ثلاثة أشخاص، قاموا بإطلاق الرصاص عليهما، مما أسفر عن وفاتهما، وكشفت التحريات أن هناك شهوداً ذكروا أنهم سمعوا أصوات إطلاق نار، وأفادوا بأن إصابات المجني عليهما كانت في العنق، وبعد تدوين بلاغ بالحادثة تم القبض على اثنين من المتهمين، بينما تمكن الثالث من الفرار، وبعد اكتمال التحريات وجهت لهما النيابة تهماً تحت المواد (168/ 175/130) من القانون الجنائي المتعلقة بالحرابة والقتل العمد والنهب، بجانب المواد (5/6) من قانون مكافحة الإرهاب والمادة (26) من قانون الأسلحة والذخيرة، وكان قد أحيل الملف للمحكمة بالخرطوم، لدواعٍ أمنية.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق