أخبار

مطار الشهيد “صبيرة” يشهد تنفيذ أكبر تمرين طوارئ لحادثة طائرة وإجلاء الركاب

الخرطوم – المجهر
أكمل مطار الشهيد “صبيرة” الدولي بالجنينة بنجاح تنفيذ تمرين الطوارئ الافتراضي (مستبشرون) بهدف قياس مدى جاهزية المطار والجهات المشاركة في التمرين في حال حدوث حادث حقيقي، حيث يتوجب على المطار القيام بالتمرين كل سنتين لاختبار مدى فعالية وتشغيل خطة الطوارئ بالتنسيق مع عدد من الجهات ذات الصلة، وذلك وفقاً لمتطلبات المنظمة الدولية للطيران المدني (الايكاو).
وشرف التمرين وزير الشؤون الاجتماعية – نائب الوالي “محمد إبراهيم شرف الدين”، وأعضاء حكومته ومعتمد مدينة الجنينة وعضو المجلس التشريعي وقائد القوات الجوية وأعضاء بعثة (اليوناميد) وعدد مقدر من الضيوف.
ومثل مدير عام شركة مطارات السودان القابضة، في الاحتفال مساعد المدير العام للشؤون الفنية “صلاح سلام مهنا” ومدير شركة المطارات الولائية “عبد المحمود عمر أحمد” وعدد من القيادات بالشركة.
وجرى في تمرين الطوارئ تنفيذ بروفة لحادث افتراضي لطائرة بها عدد (103) من المسافرين وطاقم الطائرة، وشارك فيه عدد من القوات النظامية المختلفة وقوات من بعثة (يوناميد) العاملة بدارفور وعدد (130) من الهلال الأحمر السوداني متطوعين ومسعفين.

مقالات ذات صلة

إغلاق