أخبار

“عبد الرحمن الصادق” بعد لقائه الرئيس: الدولة تسعى لـ(زيرو معتقلين)

الخرطوم – المجهر
أكد رئيس الجمهورية، المشير “عمر البشير” أن الحوار من الآليات التي تعمل بها الدولة وصولاً للحل الشامل والعادل. وأوضح لدى لقائه بمكتبه بالقصر الجمهوري أمس (الخميس)، بمساعد رئيس الجمهورية اللواء “عبد الرحمن الصادق المهدي” أن وقف إطلاق النار جاء لتهيئة المناخ وأن الأيادي ممدودة للجميع لتحقيق استقرار البلاد المنشود.
وقال “المهدي” في تصريحات صحفية “تداولنا حول الأوضاع الراهنة”، وأمن على الاهتمام بالمواطنين كافة وأن الدولة دولة خدمات تحقيقاً لكرامة المواطن والحريات العامة وصولاً لـ(زيرو معتقلين سياسيين).
وأضاف أن الحل في مواصلة الاتصال بجميع أصحاب الرأي الآخر للوصول إلى سودان يسع الجميع ومحاربة الغلاء والفساد وإصلاح الاقتصاد بزيادة الإنتاج والتصدير بعد التصنيع .
وأوضح مساعد رئيس الجمهورية، أن اللقاء أمن على تكون علاقات السودان الخارجية لمصلحة البلاد والمشاركة الإيجابية في المحيط الإقليمي والعالمي وليس على حساب طرف ضد الآخر ولنشر السلام في ربوع العالم والعمل على المساهمة البناءة في جميع القضايا التي تهم البشرية.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق