أخبار

خبراء أمريكيون يستعجلون استمرار الحوار مع الخرطوم

واشنطن – المجهر
دعا خبراء أمريكيون إلى تطوير خطط المسار الثاني للحوار بين الخرطوم وواشنطن، داعياً لكسب الوقت والاستفادة من حُسن النوايا بين الجانبين للمُضي قدماً في الحوار.وقالت السفيرة “ماري كارلين ياتس” عضو فريق عمل السودان بالمجلس الأطلنطي بواشنطن في تصريح لموقع صوت أمريكا، إن الفرصة مواتية للخرطوم وواشنطن للعمل معاً لتحقيق الأهداف المشتركة ومحاولة حصول كلا البلدين على بعض المكافآت في النهاية، مؤكدة أن السودان حريص على المضي في إعادة الاندماج في المجتمع الدولي وأنه يسعى لإزالة اسمه من الدول الراعية للإرهاب، ومن ثم الانضمام لمنظمة التجارة العالمية وتخفيف عبء الديون.من جهته أكد “ماغنوس تايلور” المحلل في مشروع القرن الأفريقي التابع لمجموعة الأزمات الدولية، أن الولايات المتحدة تريد من السودان أن يكون شريكاً جيداً من خلال المساعدة في وقف الصراع في منطقة القرن الأفريقي خاصة جنوب السودان، مشيراً إلى سعي السودان للاستفادة من ذوبان الجليد في العلاقة مع الولايات المتحدة لحذف اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق