الحوادث

طلاب التمريض بجامعة الخرطوم يعتصمون عن المحاضرات احتجاجاً على حرمانهم من التدريب بالمستشفيات

الخرطوم – المهدي عبد الباري
اعتصم طلاب وطالبات كلية التمريض بجامعة الخرطوم، وإضراب عن المحاضرات احتجاجاً على حرمانهم من التطبيق العملي في المستشفيات لممارسة المهنة.
ونقل مصدر بالجماعة لـ(المجهر) أن الطلاب يعانون من بداية السمستر حرمانهم من التطبيق العملي في المستشفيات لممارسة المهنة التي من المفترض أن يتدربوا عليها بخاصة تلك في المستشفيات المتعاقدة مع الجامعة، وأكد المصدر أن عميد الكلية قال للطلاب إن لديهم مشكلة مع وزارة الصحة ولاية الخرطوم ووزيرها البروف “مأمون حميدة” وأن هذه المشكلة تحتاج إلى (٤٠٠) ألف جنيه لتسديدها للمستشفيات المتعاقدة مع الجامعة وهي مستشفى الأذن والأنف والحنجرة وقسم الأعصاب بمستشفى “إبراهيم مالك” ومستشفى العيون ومستشفى الأسنان، التي كانوا يتدربون بها في عادتهم، إلا أن هذا العام قال لهم العميد إذا أردتم حل هذه المشكلة عليكم بدفع الرسوم من جيبكم الخاص أي (٤٠٠) ألف جنيه، بينما اقترح عليهم حلين للخروج من الأزمة الأول أن ندفع له الرسوم من جيبنا والثاني سيحل المشكلة بنفسه في غضون أسبوع، وأكد أنه بعد انتهاء المهلة المقترحة لم يعطنا حلاً وإنما قال إن علينا العمل في معامل الكليات وليس حلاً آخر قائلا: (عاجبكم.. عاجبكم.. ما عاجبكم، أنا ما عندي ليكم حل)، وأضاف إن إدارة المعامل اقترحت على العميد حلاً تعجيزياً للأزمة بأن نمارس التدريب داخل معامل كليات الجامعة، التي ليس بها مرضى حقيقيين في الأساس، في حين أن التمريض والطب عموماً مهنة تعتمد على التطبيق العملي، كما أنه قام بطردهم من مكتبه قائلاً لهم إنه سيغلق الكلية إذا استمروا في اعتصامهم .
وقال المصدر إنهم تقدموا له بعدد من الخطابات التي لم يرد على أي خطاب منها، كما أن تقدم عدد من الطلاب بخطابات له بسوء البيئة الصحية للكلية والمعامل، مضيفاً أن كل الدفعات السابقة لهم كانت تمارس التدريب في كل هذه المستشفيات المتعاقدة مع الجامعة، واستطرد المصدر أن الطلاب اليوم سيقومون بتسيير مسيرة إلى إدارة الجامعة.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق