الحوادث

القبض على أخطر شبكة متخصصة في سرقة الأجهزة الإلكترونية بـ”الخرطوم”

الخرطوم ـ المهدي عبد الباري
كشف متحرٍ عند مثوله أمس، أمام المحكمة الجنائية بالخرطوم شمال، برئاسة القاضي “عصام الدين عثمان”، تفاصيل التحريات الجنائية حول سرقة أجهزة إلكترونية من مركز أسمار للتدريب بالخرطوم، أن المتهم الأول كان موظفاً بالمركز وتم فصله من قبل إدارة المركز حسب إفادة الشاكية، وأشار التحري إلى أن المتهم الأول عند استجوابه أقر بسرقة الأجهزة، وهي عبارة (6) لاب توبات مختلفة الأسماء، تتفاوت أسعارها بين (6 إلى 9) آلاف جنيه، وأنه قام ببيعها للمتهمين الآخرين في البلاغ، وعددهم ستة، أحدهم هارب لم يتم القبض عليه، وقد أقروا بشراء الأجهزة من المتهم الأول، بينما أنكروا علمهم بأن الأجهزة مسروقة، واستطرد أن المتهم الثالث تقدم بمستندات بيع وشراء من المتهم الأول، وأكد المتحري أنه تم القبض على المتهمين وضبطت أربعة أجهزة بحوزتهم وتقديمها للشاكية. وأضاف أن الشرطة وبحسب اعتراف المتهمين، وتسجيل المتهم الأول اعترافاً قضائياً بالسرقة والبيع، تم توجيه التهمة للأول تحت المادة (174) من القانون المتعلقة بالسرقة الجنائية، وباقي المتهمين تحت المادة (181) من القانون الجنائي استلام مال مسروق. وحسب الاتهام فإن الشاكية قامت بتدوين بلاغ لدى الشرطة بالسرقة في مواجهة المتهم الأول، الذي ألقيّ القبض عليه، وأحيل الملف إلى المحكمة للفصل فيه.

مقالات ذات صلة

إغلاق