الحوادث

تفاصيل محاكمة مدير شعبة الخضار بالسوق المركزي بـ”الخرطوم”

الخرطوم ـ المهدي عبد الباري
أشار مدير الحسابات بمحلية الخرطوم عند مثوله أمس، أمام محكمة الأموال العامة بالخرطوم شمال، برئاسة القاضي “محمد المعتز”، إلى وجود أخطاء في العمليات الحسابية في سداد الشيكات، كما أن شيك الضمان به خطأ لأنه تم الخصم فيه مرتين، في حين أنه ليس من المفروض أن يتم به خصم، وقال إنه اكتشف الخطأ عندما رجع إلى المستندات في أجهزة الكمبيوتر بالمحلية، مؤكداً أن سداد المبلغ كان من المفروض أن يتم عبر الشيكات بعلم من مدير الشعبة الذي يخاطب مدير المحلية للسداد، وأكد أنه حرر مستند السداد الرابع بناءً على أحكام النيابة، والمبالغ التي سددت مباشرة عن طريق الإيصالات المالية من المحلية إلى المحلية، بينما قال إن أحد الموظفين أطلعهم على أن شيك الضمان تم إدخاله ضمن حسابات المحلية بالبنك، إلا أنه لم يصرف، ولا توجد به مانعة صرف وأن هنالك شيكين سددا على عشر مراحل عبر التحصيل الإلكتروني في حساب المحلية بالبنك.
وتشير وقائع البلاغ، إلى أن الشعبة وقعت عقداً مع المحلية لمدة عام، منذ العام 2016 وحتى العام 2017 لتشييد نوافذ دخول وخروج للسوق، وبموجب العقد حررت الشعبة (12) شيكاً بلغت قيمتها (3,600) مليار جنيه يتعلق بالبلاغ الأول، وأنه تم سداد قيمته، وأشار المفوض إلى وجود أخطاء بمستند اتهام صادر من وحدة الحسابات بالمحلية، ولفت إلى أنه مدون به شيك ضمان بقيمة (360) أوضح أن الشيك لم تسحبه المحلية.

مقالات ذات صلة

إغلاق