أخبار

جهاز الأمن يستعيد (10) سودانيين من صفوف داعش بليبيا

في مقدمتهم التوأم "منار" و"أبرار"

الخرطوم – SMC
تمكن جهاز الأمن والمخابرات الوطني من استعادة مجموعة من السودانيين كانوا قد انتسبوا لما يعرف بتنظيم الدولة الإسلامية داعش (الإرهابي) بليبيا..
وتأتي عملية الاستعادة إنفاذاً لتوجيهات رئاسة الجمهورية في هذا الشأن ومواصلة لنشاط الجهاز تجاه الذين غرر بهم في وقت سابق.

ووصل المواطنون السودانيون إلى مطار الخرطوم قادمين من ليبيا على متن الخطوط الجوية التركية وهم (7) نساء أبرزهن التوأم “منار عبد السلام” و”أبرار عبد السلام” إضافة إلى طفلين وشاب.
وتعد هذه العملية هي الثالثة من نوعها لجهاز الأمن تفضي باسترداد مواطنين سوادنيين من صفوف التنظيم الإرهابي..
هذا وقد كشف مدير الإعلام بالجهاز عن أسماء المستردين وهم:
“أبرار عبد السلام العيدروس”
“منار عبد السلام العيدروس”
“حاجة حسن أبوبكر صغيرون”
“نورة حسن أبوبكر صغيرون”
“نورة صابون محمد”
“حنان عبد الرحمن اسحاق”
“أصالة حسن عثمان”
“معاوية عبد الله يحيى”
“سمية آدم محمد”
“عبد الله بدر الدين التجاني”.

وأكد مدير الإعلام أن الجهاز سيظل في عمل دءوب لجهة تحقيق واستعادة الطمأنينة لهؤلاء المستردين وأسرهم التي ظلت تعاني من طول غيابهم وانخراطهم في صفوف التنظيم الإرهابي دون وعي منهم أو إدراك لمخاطر هذا التنظيم، منوهاً إلى اهتمام ومتابعة الدولة وجهاز أمنها بهذا الملف بجانب حرصهم على استقرار الحالة النفسية والصحية لعموم المستردين حتى يتسنى لهم تمام الاندماج في مجتمعهم وبين أبناء وطنهم.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق