أخبار

“البشير”: دولة الجنوب تزوّد المتمردين السودانيين بالسلاح

قال إن "كاشا" سيظل والياً إلا ترفضه جماهير بحر أبيض

كوستي – سيف جامع
قال رئيس الجمهورية المشير “عمر البشير” إن البلاد تشهد ضيقاً وشحاً في بعض المواد، في وقت طمأن فيه المزارعين بزراعة كل المساحات، وقطع بأن شح الجازولين لن يحول بين زراعة أي فدان، وزاد: (مافي فدان ما ح يتزرع بسبب الجازولين).
واتهم “البشير” خلال مخاطبته لقاءً جماهيرياً في كوستي، أمس، دولة جنوب السودان بإيواء المتمردين السودانيين وتزويدهم بالسلاح والمعينات، بيد أنه أكد التزامه بالعمل على السلام في الجنوب. وأعلن “البشير” التزام الحكومة بتوفير الخدمات والتنمية لولاية النيل الأبيض، موجهاً والي الولاية “عبد الحميد موسى كاشا” بتوفير مياه نظيفة لكل الناس، وقال إن “كاشا” سيظل والياً لربك حتى ترفضه الجماهير، مشيراً إلى أن رضا الجماهير أمر يحتاج إلى مزيد من الجهود، وقال مخاطباً الجماهير: (أنتم ناس بحر أبيض ولمن نتكلم عن التنمية لا نمتن عليكم ونحن جينا عشان نخدمكم وننفذ طلباتكم لتسهيل العيش الكريم)، وأضاف: (ما جبنا الوالي عشان يركب عربية مظللة ويربط البيرك ويكتح الناس بالتراب.. نريد والياً يقعد مع الناس في الواطا ويخدمهم).
وافتتح المشير “عمر البشير” رئيس الجمهورية، أمس، بمدينة كوستي بولاية النيل الأبيض مبنى رئاسة إدارة جمارك ولاية النيل الأبيض، بحضور وتشريف والي ولاية النيل الأبيض الدكتور “عبد الحميد موسى كاشا” ورئيس هيئة الجمارك اللواء شرطة د. “بشير الطاهر بشير” وعدد من الدستوريين وقيادات العمل الجمركي والأجهزة العدلية والأمنية بولاية النيل الأبيض.
وأوضح رئيس هيئة الجمارك اللواء د. “بشير الطاهر” أن المبنى الجديد للجمارك يعدّ إضافة حقيقية للعمل الذي تقوم به الجمارك بالولاية ويأتي في سبيل تحقيق تسهيل حركة التجارة الدولية التي تدعم الاقتصاد الوطني، مشيراً إلى إنفاذ الخطط الموضوعة، التي شملت افتتاح معبر الجبلين قبل عدة أشهر، إضافة إلى نقطة جودة الحدودية لمكافحة التهريب والسيطرة على الحدود، مضيفاً إن هيئة الجمارك ظلت في تطور وتقدم مستمرين وتعمل وفق خطط ورؤى طموحة بهدف الارتقاء بالعمل الجمركي بالمركز والولايات، بجانب إنفاذ خطة تعمل من خلالها على تسهيل حركة التجارة ومكافحة التهريب بشتى أنواعه.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق