أخبار

أزمة مياه الشرب بالجنينة والمواطنون يسخطون

الجنينة – عبد الرحمن محمد أحمد
في خطوة غير مسبوقة شهدت مدينة الجنينة ارتفاعاً كبيراً في أسعار فناطيس مياه الشرب من (30) جنيهاً إلى (60-100) جنيه، وذلك عقب توقف الإمداد المائي بأحياء الجنينة بفعل تذبذب التيار الكهربائي بالمدينة والذي استمر ما يقارب الأسبوعين ما أثار غضب الكثيرين نسبة لزيادة أعباء المصروفات اليومية، فضلاً عن زيادة أسعار السلع الاستهلاكية، وأشار مدير هيئة الشرب بالولاية “محمود جماع” إلى جهود إدارته بالتنسيق مع وزير التخطيط العمراني وحكومة الولاية في دعم محطات المياه بمولدات الكهرباء للتقليل من معاناة المواطنين، وكشف عن خطة لإنشاء محطات لتخزين المياه لحل مشكلة المياه بالجنينة، وذكر أن هناك محاولات قد تمت مسبقاً من قبل السُلطة الإقليمية لدارفور بشأن تحسين شبكات المياه عبر شركة نابتة ولكن توقفت عقب حل السُلطة الإقليمية.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق