الحوادث

تفاصيل جديدة حول مقتل عامل حظيرة على يد زميله بـ(13) طعنة

الحاج يوسف ـ الشفاء أبو القاسم
قدم شهود اتهام إفاداتهم في قضية عامل حظيرة متهم بقتل زميله بتسديد له (١٣) طعنة، بالسكين بالشقلة بالحاج يوسف، وقال (صاحب الزريبة) ومثل شاهد اتهام بمحكمة جنايات الحاج يوسف، برئاسة القاضي د. “عمر محمد أحمد التوم”، إن المجني عليه كان يعمل معه منذ أكثر من شهرين، ومن ثم قام بتعيين المتهم بالمحل، وبعد (٢٠) يوماً من تعيينه العمل في الحظيرة قام بارتكاب الجريمة، ونفى الشاهد علمه بسبب المشكلة بينهما، وأشار إلى أنه وبعد علمه بالجريمة حضر إلى الزريبة ولم يجد أي آثار، فيما ذكر شاهد الاتهام الثاني أنه كان برفقة المتهم والمجني عليه، وعمال آخرين تناولوا وجبة العشاء سوياً، ومن ثم ذهبوا إلى (الزريبة) مكان الحادث، وفي منتصف الليل استيقظ أحد العمال من النوم وأخبره بأن المتهم قام بطعن المجني عليه، عندها توجها إلى مكان الحادث، ووجدوا المتهم بالزريبة ومنه ذهبوا إلى قسم شرطة الشقلة، مضيفاً بأنه حضر برفقة قوة من الشرطة إلى مسرح الحادث، ووجدوا المجني عليه غارقاً في دمائه على سرير، لافتاً أن الشرطة بحثت عن المتهم ووجدته بالقرب من مكان الحادث. وعند القبض عليه قاومهم مما دعاها لإطلاق أعيرة نارية لتوقيفه، وحددت المحكمة جلسة لاحقة لسماع الشاهد الأخير في القضية التي تعود تفاصيلها، إلى أن الشرطة تلقت بلاغاً عن مقتل عامل زريبة بعدة طعنات، وتم القبض على المتهم ومن خلال التحريات اقر بارتكابه للجريمة، قال إن المجني عليه وجه له إساءات بعبارات استفزازية، وعقب الفراغ من التحريات أمرت النيابة بتقديمه للمحاكمة تحت المادة (١٣٠) من القانون الجنائي القتل العمد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق