أخبار

“فيصل” يدعو الوزراء والولاة الجدد إلى الاهتمام بمعاش الناس وتطوير الاقتصاد وزيادة الإنتاج

الخرطوم – المجهر
وجه مساعد رئيس الجمهورية نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني لشؤون الحزب د. “فيصل حسن إبراهيم” قيادات الجهاز التنفيذي الجدد أن يضعوا أمر معاش الناس وتطوير الاقتصاد وزيادة الإنتاج والإنتاجية في مقدمة أولوياتهم التنفيذية كل في موقعه، والحرص على أن يعمل الجهاز التنفيذي للدولة في تناغم وتواصل، والعمل بجد وإخلاص على مستويات الحكم المختلفة بين كل الإدارات والأجهزة.
والتقى د. “فيصل”، بالمركز العام للحزب، أمس (الأربعاء)، بالولاة والوزراء ووزراء الدولة الجدد، وذلك عقب أدائهم القسم أمام رئيس الجمهورية، حيث حضر اللقاء السادة رؤساء قطاعات الحزب وعدد من أمناء الأمانات.
وأشارت وزير الدولة بالعدل مولانا “نعمات الحويرص” التي تحدثت إنابة عن الوزراء ووزراء الدولة الجدد إلى أن اللقاء ركز على أهمية التناغم بين الأجهزة التنفيذية لتحقيق النجاحات المطلوبة في المرحلة القادمة. وقالت إنهم في وزارة العدل يقع عليهم عبء كبير في تنظيم العمل القانوني ومواءمة القوانين ومراجعتها وإصدار القوانين اللازمة لتنفيذ بعض المشروعات المهمة. وأضافت إن الوزارات الأخرى وجهت بالعمل الجاد كل في مجاله لتحقيق غاية مهمة جداً، وهي تخفيف الضغوط وبث الأمل ليسير السودان في المرحلة القادمة بصورة أفضل وتتحقق الأهداف المرجوة من التعديل الوزاري.
من جانبه، قال والي ولاية غرب دارفور الأستاذ “حسين يس أبو سروال” الذي صرح ممثلاً لولاة الولايات الجدد عقب لقائهم بنائب رئيس الحزب، قال إنهم بعد الاستماع لتوجيهات مساعد رئيس الجمهورية أكدوا أنهم سيذهبون إلى ولاياتهم خداماً للناس وليسوا حكاماً ويُعملون الشورى مع الاهتمام بقضايا الاقتصاد ومعاش الناس وزيادة الإنتاج والإنتاجية.
وأكد “أبو سروال” أنهم سيمضون قدماً في إنفاذ مخرجات الحوار الوطني لخلق توافق سياسي بالولايات، وقال: (نحن نؤكد أن أولى أولويات الولاة الذين تم تكليفهم ومن جددت فيهم الثقة الاهتمام بأمر الاقتصاد وتهيئة البيئة للمواطن ليتمتع بالخدمات الأساسية المهمة باعتبارها المشكل الأساسي لمعاش الناس)، وأشار “يس” إلى أنه لا يمكن الخروج من الأزمة الاقتصادية إلا بتوجيه جميع الطاقات نحو الإنتاج والإنتاجية، مؤكداً أنهم سيعملون بكل اهتمام وجد لإنجاح الموسم الزراعي خاصة بالولايات الزراعية من أجل تحقيق الاكتفاء الذاتي وتحويل المواطنين من مستهلكين إلى منتجين.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق