أخبار

الصحة تكشف عن نتائج مسح صحي وتقر بوجود فجوات في الخدمات الصحية

"أبوقردة" يوجه بمعالجة اختلالات المسح

الخرطوم ـ فاطمة عوض
كشفت وزارة الصحة الاتحادية عن نتائج مسح حديث عن تحديد الحاجة بالمؤسسات الصحية لخدمات طوارئ الأمهات والأطفال للعام (2017) ، أن معدل وفاه الأمهات بلغ(2%) لأسباب تتعلق بالحمل والولادة وأن(28%)من المرافق الصحية تعمل بنظام الإحالة، وأن(68%) من الثغرات تتعلق بخدمات الطوارئ المقدمة للأمهات والأطفال حديثي الولادة ، ونسبة العمليات القيصرية تتراوح من (5 إلى 15%)، وأن ولايات الخرطوم والجزيرة والنيل الأبيض ترتفع فيها العمليات القيصرية ، وأن نسبة القابلات العاملات في المرافق الصحية في ولايات القضارف وشمال كردفان والخرطوم والجزيرة أقل من المطلوب، وأن عدد الكوادر الصحية في معظم الولايات ليس بالمستوى المطلوب .
وأكد وزير الصحة “بحر إدريس أبو قردة”، خلال الورشة التنويرية لنشر نتائج مسح تخريط وتحديد الحاجة بالمؤسسات الصحية لخدمات طوارئ الأمهات والأطفال، التي انعقدت أمس بفندق السلام روتانا ، أهمية المسح في تحديد الفجوة في الخدمات الصحية. وشدد على ضرورة وضع خطة إستراتيجية لمعالجة الاختلالات في المسح. وقال :إن المؤشرات الصحية جيدة وإن المسح أظهر فجوة في الخدمات، وكشف عن تحديات تواجه الصحة تتمثل في صحة الأمهات والأطفال حديثي الولادة والتغذية.
وأكدت د. “غادة كشاشي” ، ممثل اليونيسيف ضرورة تسريع وتيرة الارتقاء بصحة الأمهات والأطفال من خلال تنفيذ التدخلات الصحية ذات المردود العالي.

مقالات ذات صلة

إغلاق