الديوان

“صلاح مصطفى” يفاجئ الحضور بأغنية (قوية).. وجدل حول المركز الأول

في ختام مهرجان "محمد الأمين" للأغنية الوطنية بقاعة الصداقة

الخرطوم _ محمد إبراهيم
اختتم مساء أمس مهرجان الموسيقار “محمد الأمين” للأغنية الوطنية، بحضور رئيس الجمهورية المشير “عمر البشير” ووزير الثقافة “الطيب حسن بدوي”، بالإضافة إلى عدد كبير من الفنانين الكبار والشباب، ووزعت الجوائز على الفائزين في الحفل الذي احتضنته قاعة الصداقة بالخرطوم.
{ ترتيب الأوائل
في المركز الأول جاء “عوض كسلا” بأغنية (دهبك تراب) من كلمات “هاشم عباس الجيلاني”، وبلغت قيمة جائزته (40) ألف جنيه، فيما أحرزت المركز الثاني الفنانة “شذى عبد الله” بأغنية (وطن طيب)، ونال الفنان الشاب “منتصر دونتاي” المركز الثالث، ونال “عبد الرحمن زيادة” المركز الرابع، فيما أحرزت شرطة موسيقى ولاية الخرطوم المركز الخامس.
{ جدل حول ترتيب المراكز
قدم الفنان الشاب “منتصر دونتاي” ابن كسلا أداءً رفيعاً وقدم أغنية رائعة تفاعل معها الجمهور كثيراً بتوزيع موسيقي أبهر به الحضور الكثيف الذي ملأ جنبات قاعة الصداقة بالخرطوم، وتفاجأ الحضور بأيلولة الجائزة الأولى لـ”عوض كسلا” في وقت كانوا يتوقعون أن تذهب لـ”منتصر دونتاي” الذي قدم أفضل أداء في الأمسية الختامية.
{ غناء الكبار
أكد الفنان “محمد الأمين” في كلمته ضرورة استمرار المهرجان لدورات قادمة، متوقعاً أن يتم إدراج شخصيات فنية سنوية من خلال المهرجان، ولفت “محمد الأمين” إلى دور الأغنية الوطنية في بث الروح الوطنية لدى الشعوب، ثم غنى (مبدأ الحرية اول) التي ثار جدل كبير حول كلمة (النظام سكة حياتنا) أو (النضال سكة حياتنا) وعن أي العبارات هي الأسلم التي درج “محمد الأمين” على ترديدها سابقاً.
وغنى مجموعة الفنانين “وليد زاكي الدين” و”عادل مسلم” و”حرم النور” و”سيف الجامعة” و”مجذوب أونسة” رائعة الفنان الراحل “حسن خليفة العطبراوي” (مرحبتين بلدنا حبابا).
وفي ختام الأمسية تغنى الفنان “صلاح مصطفى” الذي فاجأ الحضور بأغنية قوية تفاعل معها الحضور كثيراً وألهبت حماستهم لاحتوائها على مناقشة لكثير من قضايا الحضارة وطرح عبرها عدداً من الأسئلة بعنوان: (ثم ماذا بعد هذا).

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق